ياسين التهامي يحيي ليلة الأربعين لوفاة وكيل الطرق الصوفية بدشنا

ياسين التهامي يحيي ليلة الأربعين لوفاة وكيل الطرق الصوفية بدشنا
كتب -

قنا- محمد أسعد:

أحيا الشيخ ياسين التهامي مساء أمس الجمعة، ليلة الأربعين لوفاة لشيخ خميس مصطفى وكيل المشيخة العامة للطرق الصوفية، بحضور الآلاف من أبناء الطرق الصوفية، ومحبي الشيخ وأهالي دشنا والمناطق المجاورة.

بدأ الاحتفال بقراءة القرآن ثم إنشاد المداح قرشي البارودي، ثم بعدها أنشد المداح محمود ياسين التهامي مجموعة من القصائد في حب آل االبيت، قبل أن يختتم الشيخ ياسين التهامي ليلة الأربعين أو كما يطلق عليها ليلة الحزن.

وقال الشيخ ياسين التهامي في تصريحات لـ”ولاد البلد” أن الشيخ خميس يعد أحد أعمدة الطرق الصوفية في الصعيد، ولديه الكثير من المحبين، مشيرًا إلى أن هذه الليلة أطلقت عليها ليلة الحزن، لفراق الشيخ خميس.

وأضاف التهامي أنه سيحيي ليلة الشيخ خميس السنوية في العام المقبل، موضحًا أن علاقته بالشيخ الراحل كانت قوية جدًا كعلاقة الأب بابنه، مشيرًا إلى أنه سيحيي أيضًا ليلة العارف بالله جلال الدين الكندي، كما كان يحيها برفقة الشيخ خميس وأبناء الطرق الصوفية بدشنا.

وقال طارق ياسين، شيخ الطريقه الرفاعية لجهمورية مصر العربية إن الشيخ خميس ضحى بعمره كاملًا في خدمة الطريقة الرفاعية بقنا ودشنا وجنوب الصعيد، بل فى مصر كلها، وشدد على إقامة الاحتفال السنوي للشيخ خميس.