وقفة بالقائد إبراهيم بالإسكندرية للمطالبة بسرعة القصاص لشهداء الجيش والشرطة

وقفة بالقائد إبراهيم بالإسكندرية للمطالبة بسرعة القصاص لشهداء الجيش والشرطة
كتب -

الإسكندرية – مايكل سمير:

نظم العشرات من المواطنين عقب صلاة الجمعة وقفة أمام مسجد القائد إبراهيم للمطالبة بسرعة القصاص لشهداء الجيش والشرطة.

وردد المواطنين، هتافات منها “الشعب يريد إعدام الإخوان، الجيش والشعب إيد واحدة، ألف سلامة وألف تحية على شهدائك يا داخلية، سامع أم شهيد بتنادي الإخوان قتلولي ولادي، وحياة دمك يا شهيد لا نجيب حقك يا شهيد”.

وقام المشاركون بتوزيع بيان خلال الوقفة مطالبين بسرعة القصاص ممن خلف الأسوار وثبت عليهم أدلة بقتل ضباط الجيش، وشن حملة منظمة ضد قناة الجزيرة والقنوات المؤيدة لها مع إسقاط الجنسية عن أي مذيع يعمل بتلك القنوات، ومقاطعة كل متعاطف مع تنظيم الإخوان الدولي ومن يعادي الجيش والشرطة، وطرد السفير التركي والقطري وقطع العلاقة مع دولهما، وإشراك مؤسسة الأزهر في إصلاح وإرشاد المقبوض عليهم في السجون لعمل مراجعات فكرية للانخراط مع الشعب، وتخصيص حصة مدرسية للطلاب لتحذيرهم من مخاطر الإرهاب”.

وحمل البيان توقيع الحركات الآتية: “مستقبل مصر، وتحيا مصر الشبابية، وشباب بيحب مصر، ورابطة الناصريين بالإسكندرية”، وجميع القوى الوطنية والثورية بالإسكندرية، بعنوان “معًا ضد الإرهاب”، “حما الله مصر .. شعبًا وجيشًا وشرطة”.