وقفة احتجاجية لطلاب معاهد كينج مريوط بالإسكندرية بسبب زيادة المصروفات

وقفة احتجاجية لطلاب معاهد كينج مريوط بالإسكندرية بسبب زيادة المصروفات
كتب -

الإسكندرية – عمرو أنور:

نظم العشرات من طلاب المعاهد العليا بكينج مريوط، اليوم الاثنين، وقفة احتجاجية أمام البوابة الرئيسية للمعاهد، تنديدا بالسياسات المالية والإدارية للمعاهد والمغالاة في المصروفات الدراسية ، حيث قررت إدارة المعاهد عدم دخول الطلاب الذين لم يسددوا المصروفات كاملة بعد.

وردد الطلاب “واحد اتنين الكلية صاحبها فين.. عايزين ندخل”، مطالبين بضرورة الإعلان عن مصاريف الطالب بدءا من الالتحاق بالمعاهد وحتي السنة الأخيرة من الدراسة، وأن يتم الالتزام بما ذكر في إعلانات المعاهد بأن المصروفات الدراسية تُسدد على أقساط، خاصة بعد إرغام الطلاب على دفع كل المصروفات بعد أسبوع من بدء الدراسة، وأن يتم الالتزام بنسبة الـ 5% التي أقرتها الوزارة ومنصوص عليها في دليل المعاهد، وأن يتم الإشراف المباشر من قبل وزارة التعليم العالي ماليا وإداريا للحفاظ على حقوق الطالب.

وذكر عدد من طلاب الفرقة الرابعة شعبة إعلام بالمعهد العالي للدراسات الأدبية أنه في السنة الأولى من الدراسة كانت مصروفات الطالب 2750 جنيها، وفي السنة الثانية فوجئوا أن المصروفات أصبحت 4750 جنيها، وفي السنة الثالثة 5750 جنيها، وفي السنة الرابعة 6950 جنيها، بحجة أن التخصص في شعبة الإعلام أصبح قسما منفصلا عن قسم الاجتماع، مع العلم أن نسبة زيادة المصروفات المنصوص عليها في دليل المعاهد، والتي أخبروا بها عند تقديم الأوراق هي 5% فقط

وقال المحتجون “لقد قمنا بتنظيم وقفةٍ سلمية للمطالبة بحقوقنا، وعندما جاء إلينا رئيس مجلس إدارة المعاهد، يوسف درويش، وعرضنا مشكلاتنا عليه، سبنا وسب أمهاتنا وآباءنا وقال “اللي هيدفع هيدخل واللي مش هيدفع يا ولاد… يروح يقعد جنب أمه” وأمر الأمن بضربهم، وفصل طالبين بالمعهد العالي للهندسة والتكنولوجيا، كما جاء مدير العلاقات العامة بالمعاهد “مجدي. ق” وسب الطلاب وقال “اللي عنده حاجة يعملها”، على حد قولهم.

كما تقدم عدد من طلاب المعهد العالي للهندسة والتكنولوجيا بشكوى إلى الدكتور أحمد فرحات، رئيس قطاع التعليم العالي.