وفاة أحد المحبوسين احتياطيا بقسم سيدي جابر إثر إصابته بأزمة قلبية

وفاة أحد المحبوسين احتياطيا بقسم سيدي جابر إثر إصابته بأزمة قلبية
كتب -

الإسكندرية – عمرو أنور:

لقي أحد المحبوسين احتياطيا بقسم شرطة سيدي جابر مصرعه، اليوم الجمعة، إثر تعرضه لأزمة قلبية نتيجة إدمانه المواد المخدرة.

وفوجىء ضابط مناوب قسم شرطة سيدي جابر بأنه أثناء تواجده بنوبة القسم تبلغ له من الحراسة المعينة على حجز القسم، بوجود أحد المحجوزين المتهم “محمد ر ا – 27 عاما” عاطل مقيم دائرة القسم المحبوس احتياطيًا بحجز القسم على ذمة قضية جنح “إتجار في الأقراص المخدرة” في حالة إعياء شديدة.

وعقب استئذان النيابة العامة تم استدعاء سيارة الإسعاف ونقله للمستشفى الرئيسي الجامعي إلا أنه توفي فور وصوله للمستشفى، بسؤال شقيق المدعو رشدي السيد رشدي السيد (37 عاما) دون عمل، مقيم دائرة قسم شرطة باب شرقي، قرر أن المتهم كان يعاني من مرض القلب وإدمان المواد المخدرة ويحتمل تناوله كمية من المخدر قبل ضبطه ولم يتهم أحد بالتسبب في وفاته.

وأيد الواقعة اثنين من زملائه المحبوسين بحجز القسم، وتم نقل الجثة لمشرحة الإسعاف وتحرر المحضر إداري قسم شرطة سيدي جابر وجار العرض على النيابة.