وزير القوى العاملة من الإسكندرية: الإضرابات العمالية لن تجدي الفترة المقبلة

وزير القوى العاملة من الإسكندرية: الإضرابات العمالية لن تجدي الفترة المقبلة
كتب -

كشفت ناهد العشري, وزير القوى العاملة, عن تشكيل الوزارة للجنة جديدة لبحث أزمة العمال المفصولين, على أن يدخل ضمن تشكيل اللجنة ممثلي النقابات وأصحاب الأعمال والوزارة كممثل حكومي.

ونفت “العشري”, خلال احتفالية توقيع وثيقة الشرف العمالي تحت شعار ”إسكندرية خالية من الإضرابات العمالية”، اليوم السبت, ما تردد حول سحب الحكومة لقانون الحريات النقابية، قائلة: ”قانون الحريات النقابية لم يتم سحبه وانتهينا من المسودة النهائية وسيتم إرسالها إلى النقابات وأصحاب الأعمال، ولكن سبب تأجيله هو أن الحكومة تنتظر تشكيل مجلس نواب لعرض القانون عليه وإقراره”.

 واعتبرت “العشري”، أن الفترة المقبلة على النقابات أن تتجه نحو اختيار مفوض قوي لها قادر على الجلوس على دائرة المفاوضات وتحقيق أهدافه, مؤكدة على أن الإضرابات العمالية لن تجدي في الفترة المقبلة, حسب قولها.

وحول موقف الحكومة من الإضرابات العمالية، قالت “العشري”، إن مصر دولة تحترم الحريات النقابية والقانون وأن ما يتردد حول اضطهاد الحكومة لعمال وما يتم ترويجه دوليا ماهو إلا “كذب” هدفه تشويه الحكومة, حسب تعبيرها.

من جانبه، طالب مجدي عبدالسلام, رئيس الاتحاد الإقليمي الديمقراطي بالإسكندرية, بالإفراج عن العمال المحبوسين وإعادة العمال المفصولين مثل عمال أسمنت تيتان وكادبوري وغيرهم، إلى أعمالهم مرة أخرى.

وطالب “عبدالسلام” رجال الأعمال وأصحاب المصانع بالتنازل عن جميع القضايا المرفوعة على العمال, مناشدا وزيرة القوى العاملة بسرعة التدخل.