وزير الصناعة: تجهيز 35 منطقة صناعية فى 22 محافظة بحلول يونيو

وزير الصناعة: تجهيز 35 منطقة صناعية فى 22 محافظة بحلول يونيو
كتب -

كتب: ولاد البلد 

قال منير فخرى عبد النور، وزير التجارة والصناعة، اليوم الاثنين، إنه جاري حالياً الانتهاء من ترفيق وتجهيز 35 منطقة صناعية فى 22 محافظة، نهاية شهر يونيو المقبل وهو الأمر الذى سيسهم فى توفير مساحات كبيرة من الأراضي للأنشطة الصناعية.

وأضاف عبد النور في بيان أن مشكلة الطاقة التى تواجهها مصر ستمتد خلال العام الحالي وحتى العام المقبل، وإنه لا بديل سوى استيراد الطاقة لضمان تشغيل المصانع والوفاء باحتياجات قطاع الصناعة المصرية خلال هذه الفترة. 

وأشار الوزير إلى أنه من المتوقع حدوث انفراجة فى أزمة الطاقة مع بداية عام 2016.

وأضح الوزير، الذي كان يتحدث خلال اجتماع موسع مع أعضاء غرفة صناعة مواد البناء بإتحاد الصناعات المصرية، أنه سيتم إعادة تقييم المنظومة الحالية للطاقة من خلال تنمية حقول الغاز الحالية، ومراجعة كافة العقود المبرمة والمستقبلية مع شركات استخراج الغاز الطبيعى، بحيث يقيم فيها سعر الغاز بالتكلفة المناسبة لاستخراجه ووفقا للأسعار العالمية، إلى جانب التركيز على إنتاج الطاقة من المصادر المتجددة مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح .

ومن جهته أشار مدحت إسطفانوس، عضو مجلس إدارة الغرفة، إلى ضرورة إيجاد حلول سريعة وعملية لأزمة الطاقة فى مصر التى تعتبر أبرز مشكلة تواجه الشركات العاملة فى قطاع صناعة مواد البناء. 

وأشار إسطفانوس إلى اعتماد عدد كبير من المصانع حالياً على توليد الطاقة من المخلفات الصلبة نظراً لعدم توافر مصادر الطاقة التقليدية كالغاز والمازوت وصعوبة استيراد الفحم، مضيفاً أن توليد الطاقة من المخلفات يواجه أيضاً عدد من التحديات المتمثلة فى عدم التزام المحليات بتوريد المخلفات الصلبة للمصانع أكثر من 3 سنوات، مطالبا برفع مدة التزام المحليات من 3 سنوات إلى 25 سنة للعمل على توفير مصادر مستدامة للطاقة المستخدمة فى القطاع الصناعى.