وزير الري يفتتح مشروع المغذي الحربي بالبحيرة

وزير الري يفتتح مشروع المغذي الحربي بالبحيرة
كتب -

البحيرة- محمود السعيد وهدى سمير: 

افتتح الدكتور حسام الدين مغازي، وزير الري والموارد المائية، مشروع المغذي الحربي الجديد لتغذية ترعة الحاجر بتكلفة 8,5 مليون جنيه، ولتحسين حالة الري بزمام 30 ألف فدان بمركز أبو المطامير.

كما تفقدا الوزير بصحبة اللواء مصطفى هدهود, محافظ البحيرة، قنطرة حاجز الكيلو 61 على ترعة النوبارية أحد الأعمال الصناعية والإنشائية لوزارة الري التي أنشأت في عام 1955 لتنظيم المياه الداخلة لترعتي النصر والبستان والتحكم في تصرفاتها.

وأوضح وزير الري أن مشروع المغذي الحربي الجديد يهدف لخلط مياه المصرف غرب النوبارية بالنسب المسموح بها واستخدامها لتحسين الري وخدمة زمام 30 ألف فدان عن طريق 2 ماسورة قطر كل منها،180 سم وبطول 100 متر بالدفع النفقى أسفل ترعة النوبارية كأحد المشروعات القومية التي تنفذها وزارة الري ومنها سحارة قناة السويس على عمق 45 متر تحت سطح قناة السويس وبطول 400 متر والتي تسابق الوزارة الزمن للانتهاء منها خلال الأشهر القليلة المقلبة.

من جانبه أكد محافظ البحيرة على أن المشروع يهدف لنقل جزء من مياه مصرف غرب النوبارية بتصرفات تصل لـ440 ألف مترمكعب يوم إلى ترعة الحاجر لتحسين مستوى الري للأراضي الواقعة بنطاقها.

وأضاف أن المشروع سيوفر كميات كبيرة من المياه التي كانت تهدر وسيحقق الاستخدام الأمثل للمياه بالإضافة لتوفير المياه اللازمة لمحطات مياه الشرب، مشيرًا إلى أن المشروع يعد باكورة المشروعات التى سيتم إفتتاحها بمناسبة احتفالات المحافظة بالعيد القومي.

وتطرق الوزير للحديث عن سد النهضة الأثيوبي، حيث أكد على الدور الحكيم والفعال للقيادة السياسية المصرية، في تحريك المياه الراكدة والبدء في إجراءات خطوات بناء الثقة من جديد، ما أحدث تغيرًا ملموسًا و التوصل لما يسمى بخارطة الطريق، مشيرًا إلى أنه تم توقيع كل من دول مصر والسودان وأثيوبيا عليها لتنظيم حل الخلافات فيما بينهم في هذا الشأن من خلال مجموعة من الخطوات الإجرائية بداية من أول سبتمبر الجاري، ولمدة 5 أشهر لوضع آلية لحل الخلافات بما يحقق مصالح جميع الأطراف.