وزير الري ومحافظ الإسكندرية يتفقدان الاستعدادات الأخيرة لموسم الأمطار

وزير الري ومحافظ الإسكندرية يتفقدان الاستعدادات الأخيرة لموسم الأمطار
تفقد وزير الري والموارد المائية الدكتور محمد عبد العاطي، محطات الصرف بمدينة الإسكندرية، اليوم الاثنين، رافقه محافظ الإسكندرية اللواء رضا فرحات، والمهندس السيد شلبي، وكيل وزارة الري بالمحافظة، للتأكد من عمل وصيانة محطات الصرف الزراعي وقدرتها على استيعاب وتصريف مياه الأمطار أثناء فترة النوات.
شملت الجولة محطات مصرف الظهير لتعمير الصحاري بالكيلو ٤٠ طريق الإسكندرية القاهرة الصحراوي، ومحطة المكس للصرف الزراعي بغرب الإسكندرية، ومحطة القلعة شرقي الإسكندرية، ومتابعة تطبيق والتزام المحطات بمناسيبها التصميمية. 
وتبلغ طاقة محطة مصرف القلعة نحو مليون و٣٠٠ ألف متر مكعب يوميا، كما يبلغ طول المصرف نحو ٦ كيلو مترات، وتعد أحد أهم المصارف بالمدينة التي تمتد من منطقة أبيس وحتى حوض الـ ٦ آلاف فدان ببحيرة مريوط، وتجمع مياه الصرف الصحي والزراعي لشرق ووسط الإسكندرية، بالإضافة إلى صرف المصانع والشركات، وتم إنشاؤها عام ١٩٧٨ بمجرى المص من مصرف القلعة ومجرى الطرد بحيرة مريوط.
وشدد المهندس السيد شلبي، وكيل وزارة الري بالإسكندرية، استعداد كافة المحطات بكامل حجم طاقتها واختصاصها، وتختص محطة مصرف الظهير لتعمير الصحاري بالكيلو ٤٠ بحماية جسور مصرف تعمير الصحار من الانهيار في حالة ارتفاع المنسوب، كما تضم محطة القلعة 5 وحدات أساسية بالإضافة لـ3 وحدات مخصصة لحالات الطوارئ.
وأضاف شلبي فى تصريح لـ”ولاد البلد” استعداد محطة المكس للنوات والأمطار بـ12 وحدة لسحب المياه وضبط المناسيب بمساحة تقارب 400 ألف فدان، وتعد المحطة هي المتحكم الأساسي بمنسوب بحيرة مريوط وتخدم محافظتي الإسكندرية والبحيرة.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

الوسوم