وزير التموين: 3 مشروعات عملاقة تتجاوز ميزانيتها 55 مليار جنيه يتم طرحها فبراير المقبل

وزير التموين: 3 مشروعات عملاقة تتجاوز ميزانيتها 55 مليار جنيه يتم طرحها فبراير المقبل
كتب -

الإسكندرية- مايكل سمير:

قال الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية، أن الوزارة ستطلق ثلاث مشروعات عملاقة فبراير المقبل – خلال مؤتمر اقتصادي عالمي بتكلفة إجمالية تتجاوز 55 مليار جنيها؛ تم الانتهاء من دراسات الجدوى وعرضها علي مجلس الوزراء.

وأشار حنفي في الكلمة التي ألقتها نيابة عنه الدكتورة جيهان صالح؛ عميد كلية اللوجستيات بالأكاديمية العربية، إلي أن تلك المشروعات تم تقديمها لمجلس الوزراء، وإنجاز دراسات الجدوى الخاصة بها والربحية المجتمعية والسوقية.

جاء ذلك خلال جلسات ملتقي مشروعات التنمية العملاقة ومردودها علي منظومة الاقتصاد والإدارة المصرية اليوم “السبت” بحضور عدد من شركات الخدمات الملاحية، والصناعات الدوائية وصناعات التجميل والمصارف والأعمال البنكية؛ الذي نظمته مؤسسة تطوير وأستمر علي مدار يوم واحد.

وأوضح حنفي أن أولى تلك المشروعات هو “ميناء دمياط” بوصفه مركز لوجيستي عملاق للغلال، لمنح القدرة التفاوضية لمصر كأحد أكبر الدول المستورة للقمح بتكلفة إجمالية تصل لنحو 14 مليار جنيها، مبيناً أن ذلك المشروع سيحول دمياط إلي منطقة لوجيستية للغلال.

وأضاف أن المشروع الثاني مرتبط بإنشاء منطقة للتسوق والتجارية بمنطقة العين السخنة؛ كأحد المشروعات الملحقة بمحور تنمية قناة السويس، بتكلفة إجمالية تصل لنحو 40 مليون جنيه، مشيرا إلي أن هذا المشروع سيستفيد من ميزة المناخ المعتدل لمصر في إنشاء منطقة تسوق مفتوحة ومتاحة طول فصول العام الأربعة.

وتطرق حنفي إلي أن المشروع سيعطي فرصة تنافسية للمنتجات المصرية إلي جانب العالمية، وإمكانية إنشاء منطقة ترفيهية وميناء لليخوت.

وأكد حنفي أن المشروع الثالث مرتبط بالاستفادة من زيت الطعام المستخدم وإعادة تدويره ومعالجته كوقود عضوي يستفيد من عائداته المواطن، وإمكانية استخدامه في الصناعة أو تصديره للخارج.

وعن منظومة الفساد التي تعاني منها عدد من القطاعات في مصر أوضح حنفي؛ أن القضاء علي الفساد لا يتوقف علي معاقبة الفاسدين والمرتشين فقط، ولكن يتلخص في علاج منظومة الفساد، مشيرا إلي أن الوزارة اتجهت إلي وسائل جديدة لضمان وصول الدعم إلي مستحقيه بدأت بمنظومة الخبز.