وزير التعليم العالي من دمياط: لا سياسة بالجامعات

وزير التعليم العالي من دمياط: لا سياسة بالجامعات
كتب -

 دمياط – عماد منصور:

طالب الدكتور السيد عبدالخالق، وزيرالتعليم العالي، أولياء أمور طلاب الكليات، بضرورة توعية أبنائهم بالحرص على العلم والتحصيل، وأن يكون الهدف الرئيسي لهم داخل الجامعة هو استكمال مسيرتهم التعليمية وليس شيئ آخر.

وأضاف خلال زيارته لجامعة دمياط، اليوم الخميس، إن كافة الإدارات الجامعية حريصة على مصلحة الطلاب ومستقبلهم, وأن شعور بعض الطلاب بوجود عداء تجاههم من إدارة الجامعات هو أمر غير صحيح على الإطلاق, لافتا إلى أن تعديلات قانون تنظيم الجامعات وضعت الآليات التي تضمن سير العملية التعليمية بانتظام، وقرر أن الطالب الذي يهجر قلمه وكتابه الجامعي وقاعة محاضراته، تسقط عنه صفة الطالب الجامعي، ولا مكان له داخل أسوارها، وسيكون الرد عليه حازما وفقا للقانون.

وأعرب الوزير عن استعداده لتقديم كافة أوجه الدعم لاستكمال منشآت الجامعة وفقا للمخطط الزمني المقرر لها، مؤكدا أن الانضباط هو شعار الجامعات منذ يومها الأول من العام الدراسي الجديد.

وشدد الوزير على توقيع إجراءات قانونية وصفها بالحازمة والمشددة، حيال من وصفهم بالطلاب الخارجين عن القانون والتقاليد والأعراف الجامعية, مضيفا أنه من غير المسموح مطلقا ممارسة أية أشكال النشاط السياسي والحزبي داخل الجامعات, لافتا إلى أن هناك مساحة كبيرة من التثقيف السياسي والأنشطة الثقافية.

وقال الوزير إن الدستور الجديد زاد من مخصصات البحث العلمي, وأشار إلى حاجة البحث العلمي لروابط قوية مع قطاع الأعمال الإنتاجي والخدمي, وأعلن عبد الخالق أن حركة عمداء الكليات ستصدر خلال أيام, مشددا على أن الاختيار جاء وفقا لمعايير الكفاءة، وكشف الوزير عن بدء تطبيق معايير وطنية لتقييم الجامعات المصرية، للسماح بدخولها ضمن التصنيف العالمي للجامعات, معلنا أن البداية ستكون من جامعتي القاهرة والإسكندرية.

كما أعلن الوزير أن هناك خطة لإنشاء أربعة جامعات أهلية خلال السنوات المقبلة, بالتنسيق مع مؤسسة مصرالخير، والجانب الكوري.