وزير البترول: تقليل الاعتماد على البوتاجاز والتوسع في استخدام الغاز

وزير البترول: تقليل الاعتماد على البوتاجاز والتوسع في استخدام الغاز
كتب -

المنيا – رشا يحيى:

قال المهندس شريف إسماعيل، وزير البترول والثروة المعدنية، إن استراتيجية الوزارة تتضمن تقليل الاعتماد على البوتاجاز وتوسيع الاعتماد على الغاز الطبيعي، لتقليل الدعم الموجه للبوتاجاز، حيث تبلغ تكلفة الأسطوانة من 65 – 70 جنيها في حين يتم بيعها للمواطن بـ8 جنيهات .

جاء ذلك خلال تفقد الوزير، يرافقه اللواء صلاح الدين زيادة، محافظ المنيا، المستودع الرئيسي للبترول بمحافظة المنيا (الجمعية التعاونية للبترول)، والواقع على مساحة 25 فدانا بطريق مصر أسوان الزراعي .

وأوضح إسماعيل أن زيارته تأتي في إطار جولته بمحافظات الصعيد، بهدف وضع حلول عاجلة لمنع تكرار أزمات الوقود، مشيرا إلى أنه سيتم تزويد مستودع المنيا بـ5 آلاف طن سولار و5 آلاف طن بنزين 80 و2500 طن بنزين 92 خلال الأيام القادمة.

ومن جانبه طالب المحافظ بزيادة حصة المنيا من كميات الغاز الطبيعي، وأن يتم  تعبئة حصة المحافظة من الغاز الطبيعي بالمنيا بدلا من أسيوط، لتوفير نفقات النقل.

وقال إن المحافظة بها 3 محطات لتعبئة أسطوانات البوتاجاز، هم : شوشة، والهيثم، والمنياجاز، مضيفا أنه يتم تخزين المواد البترولية وشحن وتفريغ السيارات واستقبال المواد البترولية من السكة الحديد بمستودع الجمعية التعاونية للبترول، المصدر الرئيسي لجميع محطات الوقود في المنيا، والبالغ عددها 140 محطة.

وأضاف أن السعة التخزينية للمستودع من السولار تصل إلى 21500 طن من خلال 4 تنكات مختلفة الأحجام، وتصل سعة المستودع من بنزين 80 إلى 13500 طن بنزين من خلال 3 تنكات متساوية الأحجام، ويعمل به 142 عاملا، وملحق به 13 سيارة مواد بترولية، ويضم 54 محطة تموين للسيارات، موزعة على مدن ومراكز المحافظة والطرق السريعة، إلى جانب 3 مستودعات تابعة للجمعية التعاونية للبترول.