والدة شهيد سيناء بإيتاي البارود: دفعت فلوس علشان ابني يتطوع في الجيش

والدة شهيد سيناء بإيتاي البارود: دفعت فلوس علشان ابني يتطوع في الجيش
كتب -

البحيرة- هدى سمير:

يطالب أهالي الشهيد عريف عادل أحمد رمضان، أحد ضحايا القوات المسلحة في حادث الهجوم على كمين كرم القواديس بالشيخ زويد، الرئيس عبد الفتاح السيسي بالقصاص العادل وإعدام جميع المتورطين.

حسرة أم

تقول أم الشهيد عادل الذي يقطن بقرية عوامر بمدينة إيتاي البارود “ابني مات وعايزة اللي قتله وحرمني منه يتعدم في ميدان عام أمام جميع الأهالي”، مضيفة “دفعت فلوس علشان يتطوع في الجيش ويأمن مستقبله، بس إحنا بعتناه للموت”.

حلم الشهيد

من جانبها، توضح بسمة، شقيقة الشهيد “كان وحيدًا على بنتين, يحب الحياة ويحلم بالاستقرار وأن يتزوج ويُكّون أسرة”، مردفة “لكن الأيدي الغادرة قتلت جميع أحلامه”، مرددة “حسبى الله ونعم الوكيل”.

إجازة الوداع

ويقول محمد حنورة، أحد أصدقاء الشهيد أن عادل معروف بحسن الخلق بين جميع أهل القرية ومحبوب بين أصدقائه، مضيفًا “في الإجازة الأخيرة جلس مع الجميع كأنه يودعنا”.

ويطالب صديق الشهيد الرئيس السيسي بإعدام كل من يتسبب في الإرهاب، والقصاص من قتلة عادل، مستنكرًا ما اعتبره بـ”تخاذل المسؤولين والسيسي فى محاكمة وإعدام رموز جماعة الإخوان المسلمين”، وفق تعبيره.

ويستكمل حنورة “الشهيد كان يحكي لى دومًا عن المخاطر التي يعيشها في الجيش قائلًا “يا محمد أقسم بالله إحنا بنموت كل لحظة”، وكان يخفى كل هذا عن والدته خوفًا من قلقهم عليه”.