هدهود يشكل لجنة لاختيار 5 قرى الأكثر احتياجًا بالبحيرة

هدهود يشكل لجنة لاختيار 5 قرى الأكثر احتياجًا بالبحيرة
كتب -

البحيرة- محمود السعيد وهدى سمير:

قرر اللواء مصطفى هدهود، محافظ البحيرة، تشكيل لجنة من الوحدات المحلية بأبو المطامير، والمحمودية، وحوش عيسى، وإيتاي البارود، والدلنجات، تضم في عضويتها الوحدات القروية بتلك المدن مع الإدارات الهندسية، ومندوب من فرع هيئة الأبنية التعليمية، والتربية والتعليم، والإسكان، والآثار، والسياحة، والأوقاف، ومشروع الرصف الإنتاجي، ومشروع تطوير المحافظة، لاختيار خمس قرى أكثر احتياجًا، لتنميتها وتزويدها بكافة الخدمات والمرافق بشكل حضاري متطور، بالمشاركة المجتمعية جنبًا الى جنب مع الدولة.

جاء ذلك خلال اجتماعه صباح اليوم الثلاثاء، برؤساء الوحدات المحلية، ومديري مديريات الخدمات والمشروعات الإنتاجية بالمحافظة، وعدد من رجال الأعمال والمقاولين، لبحث آلية تنفيذ تكليفات السيد رئيس الجمهورية في هذا الشأن، على أن يتم التنفيذ خلال ثلاثة أشهر وقبل نهاية العام الجاري.

كما أسند المحافظ إلى اللجنة المشكلة، حصر ومعاينة الأراضي الفراغ أملاك الدولة، والأراضي المقام عليها خدمات وغير مستغلة للاستفادة منها، واستغلالها في إقامة مدارس للتعليم الأساسي أو الإعدادي، وفقًا للاحتياج، وكذا إقامة تجمع خدمات ومصالح يضم وحدات بيطرية، وصحية، وشؤون اجتماعية، وتموين، وإسعاف، وبريد، وشرطة سياحة، ومجمعات استهلاكية.

وأشار هدهود إلى أن ذلك يتم بالتوازي مع استخراج تراخيص المباني للمنشآت المزمع إقامتها، وأعمال رفع كفاءة، ورصف الطرق المؤدية لتلك التجمعات وإنارتها، وتغطية الترع والمصارف المؤدية إليها، وربط تلك التجمعات بمحطات رفع صرف صحي.

وأوضح محافظ البحيرة أنه في حالة عدم توافر الأراضي المطلوبة سيتم استقطاع أجزاء من أطراف التلال الأثرية داخل تلك القرى، لإقامة هذه المشروعات حيث تم اختيار التجمعات القروية بكوم الوسط، والكوم الأحمر، وكوم الغرف بالمحمودية، وتجمعات كوم تروجي بأبو المطامير، والتجمعات القروية بجوار عزبة سمك، وكوم الأبقعين بحوش عيسى، وتجمعات كوم جعيف، بإيتاي البارود، والتجمعات القروية المحيطة بكوم فرين بالدلنجات، بهدف تنمية المجتمع المحلي بتلك التجمعات وسهولة الوصول إلى تلك التلال الأثرية وتنميتها سياحيًا وأثريًا.