نتائج أولى جلسات المجلس التنفيذي لمحافظة الإسكندرية

 

 

عقد اللواء الدكتور رضا فرحات، محافظ الإسكندرية، أولى جلسات المجلس التنفيذي للمحافظة، اليوم الأحد، لمناقشة جدول أعمال المجلس، واستعدادات محافظة الإسكندرية لاستقبال موسم الشتاء.

حضر الاجتماع الدكتور سعاد الخولي، نائب محافظ الإسكندرية، واللواء محمد البنداري، سكرتير عام محافظة الإسكندرية، واللواء عادل التونسي، مدير أمن الاسكندرية، وجميع القيادات التنفيذية بالمحافظة.

وخلال الجلسة وافق المجلس التنفيذي على العديد من الموضوعات التي من شأنها الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، إذ تمت الموافقة على إنشاء مدرستين على مساحة 18 قيراطا و 18 سهما  بعزبة محسن الكبرى التابعة لحي منتزه أول، وذلك بناء على طلب أهالي القرية وبتبرع منهم كنوع من المشاركة المجتمعية.

كما تمت الموافقة على إنشاء مدرسة أخرى على الأرض الفراغ الكائنة خلف بنك القاهرة والتابعة لحي المنتزه أول، لحاجة المنطقة لوجود مدرسة بها.

فيما قرر المجلس التنفيذي إنشاء نقطة شرطة بمنطقة ك 26 بطريق إسكندرية – مطروح الساحلي، وكذلك تخصيص المبنى الجديد الملحق بسنترال محطة الرمل ليكون مقرا لنقطة شرطة محطة الرمل، وذلك نظرا لحاجة المنطقة لذلك وحرصا على أمن و سلامة المواطنين.

بينما قرر المجلس تخصيص قطعة أرض بمساحة 1937م 2 والكائنة خلف منطقة غرب الدلتا لإقامة ورش ومباني عليها تتبع المحافظة، وكذلك تخصيص قطعة أرض بمساحة 345م2 لإنشاء بيارة للصرف الصحي بمنطقة الصناعات الصغيرة بغرب البيطاش، لحل مشكلة طفح الصرف الصحي ببعض شوارع المنطقة.

وصدار قرار تنفيذ مشروع الصرف الصحي لخدمة قرية أبيس الأولى والمنطقة المحيطة بها، وذلك بعد إقامة محطة معالجة الصرف الصحي على الأرض الواقعة بقرية أبيس الأولى.

وعلى صعيد آخر، قرر المجلس تخصيص الأرض الواقعة أسفل كوبري أبيس العلوي بمساحة 6210م2 لإقامة ملاعب مكشوفة تستغل لخدمة الشباب تحت اشراف مديرية الشباب و الرياضة.

كما تم الموافقة على تخصيص قطعة أرض بمنطقة المكس لبناء عمارات سكنية للصيادين المقيمين على جانبي حوض مجرى الطرد بالمنطقة، لرفع المعاناة عن الصيادين وتعميق وتوسيع المجرى بعد إزالة التعديات عليه.

فيما أعطى محافظ اﻹسكندرية تعليمات واضحة لرؤساء اﻷحياء ووكلاء الوزارات وجميع التنفيذيين بالمحافظة، لوضع آلية عمل ومخطط زمني محدد لتنفيذ كل التعليمات على وجه السرعة، لكي يشعر المواطن السكندري بتغيير جذري وملحوظ في مستوى الخدمات المقدمة.

و أكد فرحات أن وجود التنفيذيين وسط المواطنين وعلى مقربة منهم للاستماع إلى متطلباتهم على رأس أولوياته، للوصول بالإسكندرية للشكل المشرف في أسرع وقت ووضعها على أعتاب الرقي والازدهار، لكي تعود كسابق عهدها عروس البحر المتوسط.

وكلف رؤساء اﻷحياء ووكلاء الوزارة بتخصيص يوم محدد أسبوعيا للقاء المواطنين، للاستماع إلى شكاوي ومطالب المواطن السكندري لتخفيف العبء عنهم، ولكي يشعر المواطنين بوجود المسؤولين بينهم كلا في مجاله، مؤكدا أنه سيتابع بنفسه تلك اللقاءات ومعرفة ما يتم فيها، كما أعطى تعليماته إلى التموين والصحة والطب البيطري بضبط اﻷسواق من خلال توسيع المنافذ الثابتة والمتنقلة، وعمل حصر بالأماكن الخالية منها والأماكن المقترح وجودها فيها.

كما أعلن فرحات أنه سيخصص يوما أسبوعيا أيضا لمقابلة المواطنين بدء من منتصف شهر أكتوبر، وأكد على أن بابه حاليا مفتوح لمقابلة أي مواطن لديه أي شكوى، مطالبا بإجراء فحص لعربات الخبز لتصبح منافذ متنقلة في القرى، ويتم تنفيذ ذلك خلال 15 يوما، مؤكدا أنه طلب من مسؤولي الصرف والأحياء بعمل حصر بمشروعات الصرف الصحي التي اعتمدت خلال الفترة من 1 / 7 / 2015 حتى 30 / 6 / 2016 مع توضيح الموقف التنفيذي الفعلي منها مدعم بالصور، للتعرف على نطاق العجز فيها.

وأشار فرحات إلى أنه تم تشكيل لجنة لمجابهة اﻷمطار والسيول باﻹسكندرية برئاسة الدكتورة سعاد الخولي وجميع الجهات المختصة تكلف بالمرور الميداني، والتأكد من الوضع الفعلي لحالة الشنايش والمصبات ومحطات الصرف، وإصلاح المطبات والحفر التي تعيق عملية تصريف الأمطار، مشددا على أنه في حال حدوث أي تقاعس في ذلك سيتم محاسبة المسؤول فورا وتحويله للمسائلة القانونية والنظر فيها خلال 72 ساعة.

ووجه فرحات، وكيل وزارة التربية والتعليم بالبدء في التنفيذ الفعلي لمبادرة “محافظات بلا دروس خصوصية” وفقا لتعليمات مجلس الوزراء، مؤكدا على ضرورة جعل اﻹسكندرية خالية من ظاهرة الدروس الخصوصية لرفع العبء عن كاهل الأسرة المصرية.

وشدد فرحات على إزالة جميع الإشغالات والحواجز الحديدة من شوارع الإسكندرية مع تحرير محاضر وتوقيع غرامة مالية فورية على المخالف، مشيراً إلى أنه جار التنسيق مع مديرية الأمن لنقل الأسواق العشوائية إلى الأماكن المخصصة لها من قبل المحافظة.

 

الوسوم