“مياه النار” تهدد أرواح تلاميذ مجمع مدارس الإخلاص بالإسكندرية

“مياه النار” تهدد أرواح تلاميذ مجمع مدارس الإخلاص بالإسكندرية
كتب -

الإسكندرية – عمرو أنور:

طالب المئات من أولياء أمور تلاميذ مجمع مدارس الإخلاص بمنطقة الورديان غربى الإسكندرية، مسؤولو المحافظة بسرعة إزالة المواد الكيماوية المتواجدة بجوار سور المدارس، مثل ماء النار والكلور وبعض المواد الأخرى.

وقال أحمد مجدي، أحد أولياء الأمور، إن “جراكن” من الحجم الكبير بها مياه نار وكلور، وقابلة للإشتعال، توجد بجوار جدران سور مجمع مدارس الإخلاص الابتدائية، بشارع الأمير لؤلؤ بمنطقة الورديان غربي الإسكندرية.

واشتكى من انتشار أكوام القمامة بجوار أسوار المدارس، وكثرة الباعة الجائلين الذين يبيعون المثلجات والحلوى للطلبة، فضلا عن تواجد عدد من حظائر المواشي.

وقال منصور شوقي، ولي أمر أحد الطلبة، إن الحكومة لا تتحرك إلا بعد وقوع الكارثة، ولا حياة لمن تنادي، وأنه حاول التواصل مع المسؤولين ولكنهم تجاهلوا شكواه – على حد قوله. 

وطالب شوقى الدكتور سمير النيلى، مدير إدارة غرب التعليمية، بضرورة التوجه إلى تلك المدارس لكى يرى بنفسه ما وصفها بـ”المأساة”، مشيرا إلى انتشار الحظائر  والقمامة بجوار المدارس وهو ما يسبب الأمراض والأوبئة.