موظف ببريد بورسعيد: رسائل تهديد من الشرطة لإنهاء الإضراب

موظف ببريد بورسعيد: رسائل تهديد من الشرطة لإنهاء الإضراب
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني:

تواصل إضراب موظفي بريد بورسعيد لليوم الرابع على التوالي، في الوقت الذي كشف فيه أحمد مسعد، أحد موظفي البريد وأحد المشاركين في الإضراب، عن تلقي الموظفين رسائل تهديد من قبل مدير أمن المحافظة لإجبارهم على إنهاء الإضراب. 

وذكر مسعد في تصريحات لـ “ولاد البلد” أن مدير أمن بورسعيد طلب من رئيس منطقة البريد معلومات عن 12 موظفا وصفهم بأنهم من المنظمين للإضراب. 

وأضاف مسعد أن مطالب العاملين واضحة وتتمثل في إقالة رئيس الهيئة البريد بسبب عدم تنفيذ مطالب الموظفين المقدمة له منذ شهرين. 

وأشار مسعد إلى أن موظفي البريد أوقفوا الإضراب يوم الأربعاء من أجل صرف المعاش للمواطنين، لكنهم سيعودون الإضراب لحين حصولهم على حقوقهم. 

وتتمثل مطالب موظفي البريد في إقالة رئيس الهيئة والمستشارين وتطبيق الـ50% الحافز للعاملين. 

في نفس السايق، رفع العاملون بمكاتب البريد عدد من اللافتات المطالبة بتطبيق الحد الأدنى وإقالة رئيس هيئة البريد، مرددين هتافات مثل “مش هنمشي هو يمشي” و”مكملين مكملين” و”ارحل يعني امشي ياللى مبتفهمشي”. 

ومنذ يوم الأحد الماضي، دخل موظفي البريد في إضراب شامل. وقال محمد الصفطاوي، رئيس الاتحاد النوعي للبريد، إن نسبة الموظفين المضربين عن العمل بلغت الاثنين الماضي نحو 90% من عمال البريد في كل ةأنحاء الجمهورية.