مواطنون بقنا يترحمون على أيام “لبيب” بعد تدهور مستوى النظافة بالمحافظة

مواطنون بقنا يترحمون على أيام “لبيب” بعد تدهور مستوى النظافة بالمحافظة
كتب -

 

قنا – أسماء حجاجى وحسن الحامدى: 

أعرب عدد من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” بقنا عن استيائهم من مستوى النظافة العامة الذي آلت إليه المحافظة في السنوات القليلة الماضي .

يقول مصطفى ناجح، إن بعض المواطنين اعتادوا على إلقاء المخلفات على ضفاف الترع، وهذا خطأ، ولو أن كل شخص ألقى القمامة في أماكنها المخصصة ستعود محافظة قنا من أجمل المحافظات.

ويضيف أبو ندى “يا اخوانا الكلام بتاع إن الناس بتخاف من الغرامات أيام عادل لبيب وهو ده سبب النظافة ده كلام فاشل لأن معنى كده أننا نعتمد على ضمائر الناس ويبقى نلغى القوانين، المشكلة بالنسبة لقنا إن فيها محافظ لواء جيش قعد فى الخدمة ما يزيد عن 40 سنه إيه اللي فهمه في الإدارة المدنية، أعاد قنا قرية كبيرة زي ما كانت قبل عادل لبيب”.

ويعتقد محمد أبوشهد أن هذا دليل على عدم الرقابة من قبل المحافظة، مردفا “إحنا شعب لو أمن العقوبة أساء لنفسه ولغيره للأسف”.

بينما قال قرشي القناوي “نعيب زماننا والعيب فينا.. ده يدل علي إن إحنا شعب بنخاف منختشيش.. لما كان في غرامات، الناس كانت ملتزمة. يعني العيب في المحافظ ومجلس المدينة لازم يشددوا على النظافة”.

ويعقب عبد البديع محمد بقوله “عادل لبيب رحل ولن تعود قنا كما كانت مع إنني أصلا مش من قنا لكني عشت فترة 4 سنوات في قنا كانت من أروع أيام عمري عشقت هذه البلد قنا من أعماق أعماقي”.