مهندسو المنيا يختارون مجلس نقابتهم وسط إجراءات أمنية مشددة

مهندسو المنيا يختارون مجلس نقابتهم وسط إجراءات أمنية مشددة
كتب -

تقرير-  محمد النادى:

وسط إجراءات أمنية مشددة انطلقت، صباح يوم الجمعة، انتخابات نقابة المهندسين الفرعية بمحافظة المنيا، التى يتنافس عليها 51 مرشحا، لاختيار أعضاء مجلس النقابة، يضم نقيبًا و14 عضوًا يمثلون الشعب المختلفة، تحت إشراف قضائى كامل.

يتنافس على مقعد النقيب 3 مرشحين، هم: صدقى عبد الله تهامى، ممثلا لقائمة الاستقلال، وحسين سعد إبراهيم، ممثلا لقائمة مستقبل مصر، وحسن مصطفى خليل، مستقلا.

ويتنافس على مقاعد شعبة المدنى 13 مرشحا، وهم: أشرف محمد خيرى، أحمد مصطفى أبو الحسين، أحمد مصطفى أحمد، آمال فاروق محمود، أمجد السن عطا الله، جمال سيد عثمان، سمير سامح كمال، عمرو يوسف إسماعيل، محمد سعد حسين، منصور عبد الرسول يعقوب، ناصف إسحق واصف، هشام إبراهيم شكرى، وليد خديوى حسين، لانتخاب 3 ممثلين للشعبة فى مجلس الإدارة.

ويتنافس على مقاعد شعبة العمارة 8 مرشحين، هم: إسلام منصور عبد المجيد، زينب جمال بيومى، صلاح عبدالله منصور، طه عبد الفتاح محمد، غبريال جودة عبد الملك، محمد حسن على، ميرفت حسين سليمان، نيازى مصطفى أحمد، لانتخاب 3 ممثلين للشعبة فى مجلس الإدارة.

ويتنافس على مقاعد شعبة الميكانيكا 13مرشحا هم أحمد عبد المجيد محمد ، تاوضروس لبيب صالح ، ثروت ثابت داود ، حسن عبدالله حسن ، حسين عبد العزيز حسين ، سيد عبد الفتاح حسن ، عبد الرحمن همام تونى ، عبدالله شعبان شرقاوى ، عماد عدلى فهمى ، محمد إسماعيل عبد الحليم ، محمد حسين سعد ، محمود عبد السلام محمد ، هشام هارون عطية، لانتخاب 5 ممثلين للشعبة فى مجلس الإدارة.

ويتنافس على مقاعد شعبة الكهرباء 12 مرشحا، هم: أحمد على زين العابدين، أحمد محمد عبد الحكم، جمال فاروق محمد، رائد خلف محمد، زكريا عبد الحكيم عبد العليم، عمرو شعبان حسن، فاضل كامل خفاجى، محمد حمدى عيسى، محمد رجب نجيب، محمد محمد عبد الرازق، محمد محمود على، هيثم محمود صديق، لانتخاب ممثلين للشعبة فى مجلس الإدارة.

ويتنافس على مقعد شعبة الكيمياء والنووى والتعدين والبترول والغزل والنسيج 3 مرشحين، هم: إيمان رشدى وهبة، حسام الدين عطفت، محمود محمد عمر.

وتجرى انتخابات المهندسين وسط إجراءات أمنية مشددة، حيث دفعت الأجهزة الأمنية بسيارتين للأمن المركزى، وعددا من الجنود الذين قاموا بتأمين مقر الانتخابات، والتصدى لأية محاولات لافساد الانتخابات، خاصة وأن المجلس المنحل كانت غالبيته من أعضاء جماعة الإخوان، فضلا عن التحسب للتظاهرات التى دعا إليها التحالف الوطنى لدعم الشرعية، عقب صلاة الجمعة.