منسق تمرد السابق ببور فؤاد: حمدين مرشح الجيش والسيسي لن يترشح

منسق تمرد السابق ببور فؤاد: حمدين مرشح الجيش والسيسي لن يترشح
كتب -

 بورسعيد – محمد الحلواني:

زعم تامر ناصر، المنسق  السابق لحملة تمرد بمدينة بور فؤاد، أن حمدين صباحي، الذي أعلن أمس ترشحه رسميا لخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة،” قد صدرت له تعليمات بأن يعلن ترشحه فى سباق الرئاسي”، ملمحا إلى أن المجلس الأعلي للقوات المسلحة هو الذي أوعز لصباحي بالمبادرة إلى ذلك الإعلان، وقال لـ” ولاد البلد”: حمدين سوف ينجح بدعم من الجيش، مضيفا” المشير عبد الفتاح السيسي لن يترشح لرئاسة الجمهورية، وحمدين صباحي سوف يكون مثله مثل عدلي منصور”، معتبرا أن” الرئيس المؤقت ليس بيده أي قرارات، وهكذا سيكون صباحي”.

ناصر؛ الذي انسحب من حركة تمرد عقب الإعلان عن عزل الرئيس محمد مرسي في 3 يوليو الماضي،في نفس الوقت الذي أعلن المكتب السياسي للحركة في بورسعيد توقف نشاطه؛ شن هجوما حادا على قيادات الحملة ووصفهم بأنهم” مراهقون سياسيا” موجها الجانب الأعظم من نقده لمحمود بدر وحسن شاهين، وقال:” مش محمود بدر ولا حسن شاهين هما اللي هيختاروا للشعب رئيسه، وأتمنى من الناس أنها تختار برنامج مش أشخاص”، مضيفا:” حملة تمرد حاليا لا تتحرك في المسار الثوري، ولا يمكنها الرجوع له مرة أخرى، ولو حتى تمرد رجعت لصف الثورة، ما ينفعش يكون الناس دى هيا اللي مماشيه الدفة، لانهم مراهقون سياسيا”.

وأضاف:” حملة تمرد كانت فكرة تمحورت حول هف واحد هو تجميع توقيعات لسحب الثقة من مرسى، ودورها انتهى بمجرد عزل مرسى، والناس وقعت على سحب الثقة مش على تفويض إن حد يتكلم باسم الشعب المصرى”.