“ملابس العيد” تنهي حياة سائق على يد زوج ابنته في الإسكندرية

“ملابس العيد” تنهي حياة سائق على يد زوج ابنته في الإسكندرية
كتب -

الإسكندرية – عمرو أنور:

لقى سائق مصرعه، اليوم الأربعاء، إثر تدخله لفض مشاجرة بين ابنته وزوجها، بسبب خلافهما على “ملابس العيد” بمنطقة الدخيلة بمحافظة الإسكندرية.

كان مستشفى أبوهندية، قد استقبلت رجب السيد إبراهيم ( 55 عامًا – سائق)، جثة هامدة.

وبسؤال عبير رجب السيد (26 عاما – ربة منزل)، نجلة المجني عليه، أفادت بقيام زوجها “محمد .ع . م” (37 عامًا)، صاحب ستوديو تصوير، بالتعدي على والدها بالضرب بعصا، ما أدى لوفاته، أثناء تدخله لإنهاء خلافات زوجية بينهما بسبب “ملابس العيد”.

وألقى ضباط وحدة مباحث القسم القبض على المتهم وبحوزته العصا المستخدمة في الواقعة، وتبين من الفحص إصابته بكدمة وسحجات بالذراع الأيسر والرقبة والظهر.

تم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق.