مكرم محمد أحمد بجامعة طنطا: أخر 10 سنوات من حكم مبارك هي التي عجلت بنهايتة والدولة لن تدعم السيسي

مكرم محمد أحمد بجامعة طنطا: أخر 10 سنوات من حكم مبارك هي التي عجلت بنهايتة والدولة لن تدعم السيسي
كتب -

 :طنطا –  عبدالرحمن محمد، أحمد صالح 

أكد الكاتب الصحفى مكرم محمد أحمد، ونقيب الصحفيين الأسبق، أنه واثق أن الدولة لن تساند السيسي في الانتخابات الرئاسية المقبلة لثقة الدولة في مؤسساتها علاوة على الموافقة على منح الإتحاد الأوربي 150 منظمة من الاشراف على العملية الانتخابية لافتا أن جمال عبدالناصر لم يستطيع أن يوازي بين طموحاتة وقدراته.

جاء ذلك في الندوة التى استضافتها جامعة طنطا اليوم الخميس، بعنوان تنظيم ملتقيات حوارية تحت شعار “العودة للجزور” بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة، بحضور الدكتور عبد الحكيم عبد الخالق رئيس جامعة طنطا، والدكتور محسن مقشط نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ولفيف من عمداء الكليات وطلابها.

وقال مكرم، أن سكان محافظة المنوفية كانوا يهربون من الفقر للتعليم وخاصة للمرحلة الجامعية وبالأخص فى وجود جمعيات أهلية عديدة منها جمعية المساعي المشكورة التى كانت تقوم بإنشاء العشرات من المدارس في مراكز محافظة المنوفية.

وندد “مكرم” بقيام الطلبة الأن بحرق جامعتهم والاعتداء على أساتذتهم وعمداء كلياتهم على عكس أيام الحركة الوطنية فى الستينات من القرن الماضى الذي كان فية الطلبة يحترمون الأستاذة.

وأشاد نقيب الصحفيين الأسبق بعهد الرئيس جمال عبد الناصر من قيامة بطفرة صناعية وزراعية وتحقيق العدالة الاجتماعية وتأميم قناة السويس رغم أنف الجانب الأمريكي بالرغم ان عبد الناصر لم يستطيع ان يوازى بين طموحاتة وقدراته.

وشن مكرم هجوما شديدا على الفترة التى قضاها الإخوان فى الحكم بسبب تصرفاتهم علاوة على قيام الرئيس المعزول مرسى باصدار اعلانات دستوري محصن من جميع جوانبة.

وأضاف مكرم أن أخر عشر سنوات من حكم الرئيس الأسبق مبارك هي التي عجلت بكتابة نهايتة وخاصة عندما أصر على توريث حكم مصر بالرغم أن أوائل حكم مبارك كانت جيدة.

وحذر مكرم من قيام الحبشة بقطع المياة عن مصر الأمر الذي ممكن أن يؤدى إلى كارثة بحدوث مجاعة داخل البلاد بحسب قوله.