مقر الحرية والعدالة بالوادي الجديد يعود لجمعية مرضى السرطان الخيرية

مقر الحرية والعدالة بالوادي الجديد يعود لجمعية مرضى السرطان الخيرية
كتب -

الوادي الجديد- محمد صقر:

تحول مقر حزب الحرية والعدالة في الوادي الجديد، إلى جمعية خيرية لمرضي السرطان، عقب نجاح ثورة 30 يوليو وعزل الرئيس محمد مرسي من الحكم.

كانت لجنة شؤون الأحزاب، قد تسلمت، السبت الماضي، الصيغة التنفيذية لحكم محكمة القضاء الإداري، الصادر في 9 أغسطس الحالي، بحل حزب الحرية والعدالة ومصادرة ممتلكاته، على مستوى الجمهورية.

وكان المقر الرئيسي والوحيد للحرية والعدالة بالوادي الجديد, يقع بشارع الشعلة بالخارجة القديمة، ومستأجرا من جمعية مرضى السرطان الخيرية.

ويعتبر المقر، ضمن المقرات التي احترقت قبيل سقوط جماعة الإخوان المسلمين أثناء ثورة 30 يوليو،  حيث تم استئجار المقر بعد تأسيس الحزب، وازداد نشاط الحزب في المقر، بمجرد إعلان الإخوان  ترشيح الدكتور مرسي للرئاسة, وكان يعد المطبخ السياسي للجماعة والحزب بالمحافظة.

وعقب نجاح ثورة 30 يوليو، وعزل الرئيس محمد مرسي، تم فسخ التعاقد من قبل الجمعية مع الحزب، وآلت ملكيته للجمعية الخيرية، وتم تحويله لفرع جمعية مرضي السرطان بالمحافظة, حيث يتوافد عليه يوميا العشرات من مرضي السرطان علي مستوى مراكز المحافظة.