مقتل مجند بالأمن المركزي علي يد مسجل خطر لخلاف مالي بطنطا

مقتل مجند بالأمن المركزي علي يد مسجل خطر لخلاف مالي بطنطا
كتب -

الغربية- عبد الرحمن محمد:

قُتل مجندًا بقوات الأمن المركزي، متأثرًا بجراح نافذة في الصدر، اليوم الأربعاء، جراء طعنه على يد مسجل خطر، في قرية كفر الحما التابعة لمركز طنطا، بمحافظة الغربية، بواسطة سلاح أبيض، لوجود خلافات مالية بينهما.

وأفادت بيان أمني، بتلقي العميد حاتم عبدالله، مأمور مركز طنطا، إخطارًا يفيد بوصول محمد عبدالمجيد، 22 سنة – مجند بقطاع الأمن المركزي بطنطا، “أجازة”، مقيم بالقرية المذكورة، مصاب بجرح طعني نافذ بالصدر ووفاته.

وتوصلت تحريات المقدم سامي الرويني، رئيس مباحث مركز طنطا، ومعاونيه، أن مرتكب الجريمة ر.ح، 33 سنة – عاطل، مسجل خطر، وسبق اتهامه في 4 قضايا جنائية متنوعة، مقيم بذات القرية وتعديه علي المجني عليه بالضرب بسلاح أبيض، وإحداث إصابته والهرب، لخلافات علي مبلغ مالي.

وعقب تقنين الإجراءات، ضبطت الجهات الأمنية المتهم، واعترف بارتكاب الواقعة وتحرر محضر رقم 2 أحوال مركز طنطا، وأخطرت النيابة العامة، التي صرحت بدفن الجثة عقب تشريحها، وتولت التحقيق.