مقتل اثنين في خصومة ُثأرية بين الدابودية والهلايل في أسوان

مقتل اثنين في خصومة ُثأرية بين الدابودية والهلايل في أسوان
كتب -

أرشيفية

أسوان- هناء محمد الخطيب:

قتل مجهولون شخصين أحدهما ينتمي لقبيلة الدابودية والآخر لقبيلة الكوبانية النوبيتين، ومثلوا بجثتيهما وأشعلوا النار فيهما على كوبري القش بمنطقة السي في أسوان، فيما يحتمل أن يكون بسبب خصومة ثأرية، بحسب مصدر أمني قال إنه تم إلقاء القبض على مجموعة من الأفراد المنتمين لقبيلة الهلايل.

القتيلان هما عبدالعزيز سالم عبدالعزيز (23سنة) عزبة العسكر من قبيلة الكوبانية، مصاب بحروق نسبتها 95 % وجروح وطعنات متفرقة في الرأس والجسم، ورجب فتحي عوض، وشهرته “مصطفى دابوي” (18سنة) منطقة الكرور، الأم نوبية والأب سوداني، مصاب بحروق نسبتها 95%، حسب مصدر طبي.

ومشط الأمن منطقة الاشتباكات والمناطق القريبة منها للبحث عن الجناة، فيما أمر اللواء حسن السوهاجي، مدير الأمن، يأمر بغلق كوبري أسوان المعلق الذي يفصل بين المدينة وقرى شرق النيل التي يقطنها أفراد قبيلة الكوبانية.

كانت اشتباكات وقعت بين عائلتي الدابودية والهلايل منذ نحو شهرين، أسفر عنها سقوط 28 قتيلا وعشرات المصابين، تدخل بعدها الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر ليتوسط في الصلح بين “الهلايل” و”الدابودية” إلا أن رفض أبناء قبيلة الدابودية “القودة” أي تقديم الكفن، عثر إتمام الصلح.

لمزيد من التفاصيل.. انقر هنا