مفتي الجمهورية: انتشار فتاوى الفضائيات خطر شديد.. ورصدنا 155 فتوى متشددة خلال مارس

مفتي الجمهورية: انتشار فتاوى الفضائيات خطر شديد.. ورصدنا 155 فتوى متشددة خلال مارس
كتب -

 البحيرة – محمود السعيد:

أكد الدكتور شوقي علام، مفتي الديار المصرية، أن أي عمل إرهابي يبدأ بفكرة متشددة، مؤكدا على أهمية تفكيك تلك الأفكار بشكل علمي للقضاء عليها.

وتابع المفتي: أننا نواجه خطر شديد في انتشار ظاهرة فتاوى الفضائيات، والإسلام جاء للسلم والبناء ومخطئ من يعتقد أن الإسلام يدعو للتخريب والعنف، مشيرًا إلى أن أحداث العنف التي تقع بالوطن العربي المستفيد الوحيد منها هم أعداء الأمة العربية والإسلامية، وأنها بعيدة كل البعد عن الدين الإسلامي.

وأوضح المفتي، خلال لقاؤه بجمهور مركز إبداع دمنهور، حيث كان يلقي محاضرة بعنوان: “الاستفادة من شهر الصيام في تعديل السلوك وقبول الأخر وتماسك المجتمع”، أنه تم إنشاء مرصد لتلك الفتاوى المحرضة على العنف، حيث تم رصد 155 فتوة متشددة خلال شهر مارس فقط، وتم إحالتها للجان علمية للرد عليها والعمل على مواجهتها بالأفكار الإسلامية الصحيحة.

وأضاف المفتي، أن أعظم انتصارات المسلمين حدثت خلال شهر رمضان، بداية من غزوة بدر، التي تعد مرحلة فارقة في تاريخ الإسلام، ثم فتح مكة بداية الانطلاق برسالة الإسلام، ثم معركة عين جالوت، التي انتصر فيها المصريون بقيادة قطز ضد التتار الذين اجتاحوا العالم الاسلامي شرقا وغربا، وأبادوا مدنًا كاملة، ولم يوقفه إلا جيش مصر المقدر له أن يدافع عن الأمة كلها، ثم معركة العاشر من رمضان، التي قهر فيها الجيش المصري، الجيش الاسرائيلي، الذي إدعى أنه جيش لا يقهر.

وأشار علام، إلى أن  دار الإفتاء المصرية تتبع منهج الأزهر الشريف المؤسسة الإسلامية العريقة، وأحد أعمدة استقرار ونشر الإسلام في مصر والعالم العربي والإسلامي.