معلمو العقد المؤقت بالشرقية: تصريحات الوزير متاجرة سياسية

معلمو العقد المؤقت بالشرقية: تصريحات الوزير متاجرة سياسية
كتب -

الشرقية – عادل القاضي:

أعلن المئات من المعلمين ذوي العقود المؤقتة اعتصامهم، اليوم الأحد، أمام مديرية التربية والتعليم والديوان العام بالزقازيق، احتجاجا علي عدم تثبيتهم، رغم إعلان كشوف أسمائهم “مثبتين وتعليمات وزير التربية والتعليم بإنهاء اجراءات ترقيتهم.

ورفع المعلمين المتظاهرين لافتات “عدالة اجتماعية.. يا مديرية، راتبي 95 جنيه وكيلو البطاطس بـ7جنية”، مطالبين بإنهاء اجراءات التثبيت وترقيتهم من معلم بالعقد السنوى إلي معلم مساعد.

وقال محمد السيد، أحد المعلمين، إن أسمه أعلن ضمن كشوف التثبيت مع 75 ألف معلم أخر، وتم الإعلان عنهم بالصحف القومية، فضلا عن تصريحات وزير التربية والتعليم التى أكدت إنهاء اجراءات تثبيت 75 ألف معلم بالعقد وموافقة وزارة المالية، مؤكدًا أن كل هذا لم يحدث خاصة في ظل ثبات الأجور عند 95 جنيه.

وقالت بسمة محمود، إحدى المدرسات المعتصمات، إن أسمها إدرج وأعلن ضمن 19 ألف معلم بالشرقية والتى كان من المفترض إنهاء اجراءات تثبينا طبقا لتصريحات الوزير في شهر يناير الماضي وهو ما لم يحدث.

وأعتبر فتحي جبر، معلم معتصم، تصريحات الوزير المتناقضة للواقع متاجرة بالمعلمين وأسرهم واستغالهم في أغراض سياسية وترويج انجازات وهمية للحكومة الحالية.

أما إسراء الجمال، إحدى المعتصمات، فقالت إن هناك 213 معلما لم يتم تثبيتهم أو إعلان اسمائهم على الرغم من أن بعضهم أمضى في الوظيفة أكثر من 5 سنوات.