مصر والصين توقعان اتفاقية خط سكة حديد يربط مترو عين شمس بمدينة السويس

مصر والصين توقعان اتفاقية خط سكة حديد يربط مترو عين شمس بمدينة السويس
كتب -

السويس- ولاد البلد:

وقعت مصر والصين مذكرة تفاهم خاصة بمشروع خط سكة حديد السلام – الروبيكي – العاشر – بلبيس، بإجمالي  استثمارات بلغت 800 مليون دولار.

وقع الاتفاقية ممثلا عن وزارة النقل محمود جمال الدين مستشار وزير النقل للاستثمار وتطوير الاعمال، وما جان جون، الملحق التجاري والوزير المفوض للشؤون الاقتصادية والتجارية في السفارة الصينية بالقاهرة، وليو جوان نائب الرئيس التنفيذي لشركة افيك الدولية الحكومية القابضة ممثلان عن الجانب الصيني، وشهد التوقيع على الاتفاقية الدكتورإبراهيم الدميري، وزير النقل، وسونج اي قوه، السفير الصيني بالقاهرة.

وابدى الجانب الصيني استعداده للانتهاء من التصميمات والدراسات النهائية لتنفيذ وانشاء هذا الخط على ان يتم تقديم عرض نهائي شامل التكلفة النهائية وتفاصيل وتوقيتات المشروع الذى سيتم تمويله بالكامل للحكومة المصرية من خلال الحكومة الصينية.

وقال إبراهيم الدميرى، وزير النقل:” إن خط السكة الحديد القائم حالياً ذو مسار فردى ويعتبر وسيلة المواصلات الرئيسية التى تخدم منطقة ممر الجناح الشرقى، ويربط هذا الخط بين منطقة عين شمس بالقاهرة التى يخدمها خط المترو الأول ومدينة السويس”.

ووأوضح الدميرى أنه سيتم التنفيذ مباشرة بتحديث خط السكة الحديد القائم، مع ازدواج المسار وهى عبارة عن خط سكة حديد ضواحى تقليدى مزدوج بطول نحو 80 كيلومترا، بمسافة بينية بين المحطات تبلغ نحو5- 7 كيلومترات على مدى الخط الرئيسى وبمحطات أكثر قربا للمحطات الواقعة داخل مدينة العاشر من رمضان.

ويمر الخط بعدد من المدن الجديدة التى تم إنشاؤها فى هذه المنطقة، وهى: مدينة السلام، والعبور، واحمد عرابي، والشروق، ومدينة بدر، ثم الدخول الي مدينة العاشر من رمضان، وحتي بلبيس، وذلك حتى منطقة الروبيكى أخر حدود هذا المحور الشرقى، وبعدها ينطلق الخط إلى مدينة السويس، وتبلغ المسافة بين منطقة السلام- عين شمس، ومنطقة الروبيكى نحو 45 كيلومترا.

وأشار الدميرى إلى أن تشغيل القطار سيتم باستخدام تقنيات عالمية جديدة على مصر، حيث سيكون أول قطار للجر الكهربائي في مصر، بما يمثل نقلة تكنولوجية كبيرة في مجالات الجر في السكة الحديد.

وبالنسبة للربط بين خط السكة الحديد المقترح بعد التطوير وخط المترو الثالث من المخطط فسيكون هناك ربط بمحطة تبادلية فى محطة السلام بين خط المترو الثالث ومشروع خط السكة الحديد الذى يخدم محور الجناح الشرقى والذى يربط منطقة عين شمس بمدينة العاشر و كذا مدينة بلبيس .

وأكد الدميري أن المشروع يساهم في دعم المؤسسات التعليمية والصناعية والتجارية على جانبي هذا المحور، كما يساهم في الحد من الحوادث، وخفض معدلات تلوث الهواء والبيئة، والتقليل في زمن الرحلة و توفير فى تكاليف تشغيل السيارات.

 وذكر وزير النقل أن محور النقل الشرقى للقاهرة يربط بين منطقة عين شمس بالقاهرة مع مدينة العاشر من رمضان (شمال شرق مدينة القاهرة) بمسافة تقدربـ 45 كليومتر، خلال العقود الأخيرة تم إنشاء العديد من المجتمعات العمرانية الجديدة على هذا الممر بهدف تخفيض الضغط السكاني على مدينة القاهرة وتشجيع المواطنين على الاستقرار والإقامة خارج العاصمة، وقد بلغ عدد سكان التجمعات العمرانية المقامة على طول الممر نحو 600 ألف مواطن، ومعدل النمو السكانى السنوى المتوقع يصل إلى أكثر من 13% ، ومن المتوقع ان تستوعب التجمعات الحضرية بهذا المحور نحو خمسة ملايين ساكن مع عام 2025 مما يفرض علينا البدء في تنفيذ هذه الخدمة فوراً، بالإضافة لخدمات نقل البضائع على المحور الشرقي ككل.