مصر الثورة: حادث الضبعة جاء لإفساد فرحة المصريين بمشروع تنمية قناة السويس

مصر الثورة: حادث الضبعة جاء لإفساد فرحة المصريين بمشروع تنمية قناة السويس
كتب -

الإسكندرية _ عمرو أنور:

ندد حزب “مصر الثورة” بالإسكندرية، برئاسة المهندس محمود مهران، بالحوادث الارهابية التي وقعت على طريق الساحل الشمالي أمام بوابات قرية مارينا السياحية وبمنطقه الضبعة، والتي أسفرت عن استشهاد 4 جنود، فضلا عن الرائد طارق محمد سامح مباشر، مقدمًا العزاء لجموع الشعب المصري في شهداء الوطن والواجب.

وأشار “مصر الثورة”، في بيان له، أن هذه الحوادث الإرهابية جاءت في هذا التوقيت لإفساد فرحة المصريين بمشروع تنمية محور قناة السويس.

وطالب الحزب، رئيس الجمهورية، بتفعيل قانون الطوارئ، لحماية الأبرياء والشرفاء، وذلك حتى أخر العام، بعد الانتهاء من الانتخابات البرلمانية.

وأشاد “مصر الثورة” بمواقف رجال الداخلية فيما يبذلوه من جهد وعناء للدفاع عن الوطن ضد الإرهاب الغاشم، مناشدًا إياهم بالاستمرار في مسيرتهم، موضحًا أن الشعب يقف خلفهم لمواجهة كل ما يمس أرض الوطن.

كما طالب الحزب في بيانه، وزير الداخلية اللواء محمد ابراهيم، بسرعة ضبط الجناة وتقديمهم لمحاكمات عاجلة وإعدام كل من يتورط في مثل هذه العمليات الإرهابية.