مشادات كلامية بين أنصار المرشحين بسبب استقطاب الناخبين رغم قلة عددهم بلجان قنا

مشادات كلامية بين أنصار المرشحين بسبب استقطاب الناخبين رغم قلة عددهم بلجان قنا
كتب -

قنا – الحسين محمود و ربيع أحمد و نجوى إبراهيم:

شهدت لجان دائرة مركز ومدينة قنا إقبالًا ضعيفًا من الناخبين حتى عصر اليوم الثاني لجولة الإعادة للانتخابات البرلمانية، فيما شهدت اللجان التي لا تتبع كتل تصويتية لمرشح بعينه مشادات كلامية بين موكلي المرشحين بسبب محاولة استمالة الناخبين على قلتهم للتصويت لمرشح بعينه.

لجان المعنى والمساكن شهدت مشادات بين موكلي اثنين من المرشحين بجولة الإعادة، بسبب اتهام كل منهما للأخر بمخالفة القواعد ومحاولة استمالة المواطنين، وكان التدخل الأمني لفض المشادات هو الحل قبل حدوث أي تطورات.

وشهدت منطقة الحصواية بقنا إقبالا ضعيفا على مدرسة السلام الابتدائية التي تضم 3 لجان للسيدات (170 و171 و172)، وكان الإقبال ضعيف أيضا بلجان الرجال بمدرسة التجارة المتقدمة بالحصواية بمدينة قنا، وخصوصا بعد تأخر فتح اللجان للساعة التاسعة والنصف بالمدرسة، والتي يوجد بها 3 لجان انتخابية للرجال لمنطقة الحصواية وسيدي عبدالرحيم، وكان الحال كذلك في لجان مدرسة مدينة العمال الإعدادية  حيث عبر أحد المواطنين عن قلت الناخبين قالاً “يا كريم يارب”.

وبحسب قاضي لجنة 117 بمدرسة التحرير الإعدادية بمدينة قنا فإن نسبة الإقبال بلغت 20%، بعدد مصوتين 400 من إجمالي 2465، مُضيفًأ أن الجولة الأولى شهدت إقبالًا أكبر، فيما أن عدد من أدلوا بأصواتهم في لجنة 118 بلغ 400 من إجمالي 2466 ناخبا، مقارنة بتصويت 770 ناخبا في الجولة الأولى.

وشهدت قرية المحروسة أيضا إقبالاً ضعيفًا مقارنة بالجولة الأولى، وقال محمد عبدالقادر، رئيس المجلس القروي بالمحروسة، إن سبب خروج الأهالي في الجولة الأولي هو وجود مرشحين من المحروسة، وأشار إلى أن الاستقرار والهدوء باللجان ملحوظ بسبب وجود قوات الأمن بالجان بشكل مكثف.

يذكر أن قرية المحروسة يوجد بها 13 لجنة انتخابية،  موزع بين مدرسة المحروسة والوحدة المجمعة والمدرسة المشتركة وعزبة بدر ونجوع المحروسة وعبدالوهاب داوود.

وتابع اللواء عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، سير جولة الإعادة للانتخابات البرلمانية والتأكد من فتح جميع اللجان والمقرات الانتخابية في مواعيدها بعد وصول القضاة والمشرفين على العملية الانتخابية إلى المقرات والدوائر الانتخابية، وانتظام سير العمل باللجان، وعدم ورود أي شكاوى من خلال وحدة الفيديو كونفرانس بغرفة العمليات الرئيسية بديوان عام المحافظة، والمتصلة مباشرة بغرف عمليات مجلس الوزراء ووزارة التنمية المحلية ومديرية أمن قنا ومجالس المدن.

ووجه المحافظ رؤساء المدن والقرى بتوفير كل الدعم اللازم لإنجاح العملية الانتخابية، وتقديم حلول فورية للمشكلات وتذليل العقبات أمام الناخبين، لسير عملية الاقتراع في جولة الإعادة للمرحلة الأولى بسهولة ويسر تام.

وأثنى المحافظ علي الدور العظيم والمشرف الذي تبذله القوات المسلحة والشرطة في تأمين لجان الانتخابات وتأمين الناخبين، مشيدًا بالدور الذي يؤديه القضاة والمستشارين بلجان محافظة قنا وتقديم العون للناخبين.