مسلحون يخطفون تاجرا من محله بالقرب من مركز شرطة منيا القمح

مسلحون يخطفون تاجرا من محله بالقرب من مركز شرطة منيا القمح
كتب -

الشرقية – عادل القاضى:

قام مسلحون ملثمون بخطف تاجر حبوب من داخل محله بشارع الحرية بالقرب من محطة السكة الحديد بمدينة منيا القمح بمحافظة الشرقية وفروا هاربين بواسطة سيارة ميكروباص.

وأفاد بيان أمنى أن اللواء سامح الكيلانى، مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارًا من العميد رفعت خضر، مدير إدارة البحث الجنائى، يفيد بقيام 8 مسلحين بخطف ماجد نبيل زاهى، 40 سنة، تاجر حبوب، من داخل محله بالقرب من محطة قطار السكة الحديد، داخل سيارة مكروباص، وفروا هاربين.

وأفاد شهود عيان أن الملثمين اخططفوا التاجر من محله الذى يقع فى منطقة حيوية عند موقف سيارات بنها، على بعد امتار من مركز شرطة منيا القمح، وقال أحمد فكري عوض، سائق، إن الخطف جرى على بعد أمتار من مركز الشرطة وسط ذهول العشرات من المواطنين وغياب أمني كامل.

وأشار حسن السيد، موظف بالآوقاف، إلى أنه سمع على طريق منيا القمح – الصنافين دوى للطلقات النارية بشكل متواصل، وسادت حالة من الرعب والفزع، ولم يستبعد، السيد، أن مرتكبي حادث الخطف هم مجموعة مسلحة تسكن قرية “الصنافين” التى تعد البؤرة المصدرة للبلطجية والعصابات المسلحة، بحسب تعبيره.

ومن جانبه أكد مصدر أمني أن حادث الخطف الأخير جنائى، وجارى البحث عن المواطنين، وتحديد هوياتهم والقبض عليهم، بعد أن تلقى المركز محضرًا بالواقعة.

يذكر أن مركز منيا القمح كان قد شهد العديد من عمليات الخطف المسلح والقتل وترويع المواطنين وسرقة السيارات تحت تهديد السلاح وسط أجراءات أمنية وصفها المواطنين بـ “الفاشلة” نتيجة “عجز” الأمن عن القبض المجرمين والقضاء علي البؤر الأجرامية رغم علم السلطات الأمنية بوجود هذه العصابات وتحديد أماكنها ومعرفة عناصرها، بحسب زعم الكثيرون من مواطنى مينا القمح.