مركز حقوقي يتهم مسؤول بمدينة المنيا بالتعدي على أملاك الدولة

مركز حقوقي يتهم مسؤول بمدينة المنيا بالتعدي على أملاك الدولة
كتب -

المنيا- محمد النادي:

اتهم مركز الحياة لحقوق الإنسان بالمنيا، أحد مسؤولي مجلس المدينة بالتورط في التعدي علي الأراضي الزراعية وأملاك الدولة.

وقال ياسر التركى، مدير المركز، فى بيان، إنه “في الوقت الذى دعت فيه حكومة محلب بناء على تعليمات مشددة من الرئيس عبدالفتاح السيسى بحماية الأراضى الزراعية وإزالة التعديات عليها نجد تعدى مسؤول مهم بمجلس المدينة والمحافظة على أكثر الأراضى الزراعية خصوبة وبيعها كأرض بناء”.

وطالب رئيس الجمهورية بالتحقيق مع اللواء صلاح زياده محافظ الإقليم ورئيس مجلس مدينة المنيا ونوابه فى تلك الواقعة، وكشف الفساد فى المحليات وتعاون مسؤولين في أجهزة الحكم المحلي مع سماسرة الأراضى.

وأضاف البيان أن المركز أرسل إنذارا على يد محضر بتاريخ 24 فبراير الماضى إلى 5 جهات تنفيذية بالمنيا: اللواء صلاح زيادة محافظ المنيا، بصفته، ومأمور مركز شرطة المنيا، ومدير حماية النيل، ورئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة المنيا.

وأوضح المركز أنه طلب من هذه الجهات إزالة التعديات على أملاك الدولة وحماية النيل، بمجلس قروى بنى محمد سلطان وبقرية الأبعدية التابعة لمركز المنيا، ضد شخص يدعى “أ،ب”، تعدى بالبناء على أرض ملك الدولة بما يعادل 21 قيراطا.

حررت الجهات التنفيذية محاضر إزالة وإيقاف أعمال لكن دون تفعيل حقيقي، ورغم وجود مذكرة من الإدارة الهندسية لمركز ومدينة المنيا رقم 718 فى 8/12/2009، إلا أن المتعدى بالبناء لم يقم بإزالة أعمال البناء على أملاك الدولة.