مراقبون: قرى المرشحين بطامية تحسم نتيجة الانتخابات

مراقبون: قرى المرشحين بطامية تحسم نتيجة الانتخابات
كتب -

الفيوم– مختار سالم:

شهد اليوم الأول لجولة الإعادة بدائرة مركز طامية، تباينا واضحا، في نسبة المشاركة في العملية الانتخابية، إذ شهدت المناطق التي ينتمي لها مرشحو الدائرة  الأربعة حضورا كبيرا مقارنة بالجولة الأولى.

وشهدت مدينة طامية حضورا كثيفا، خاصة للنساء، من أجل دعم مرشح البندر محسن أبو سمنة، الذي يتوقع كثيرون حصوله على أحد مقعدي الدائرة، وكان بندر طامية، قد شهد حضورا غير مرض في الجولة الأولى بينما شهد إقبالا كبيىرا هذا اليوم.

بينما شهدت قرى الروضة والعزيزية ومنشأة الجمال والروبيات حضورا كبيرا نظرا لتواجد ثلاثة من أبنائها في جولة الإعادة، حيث ينتمي أحمد عبد التواب لقرية العزيزية، ومحمد فرغلي لقرية الروضة وحمادة سليمان لمنشأة الجمال.

وجاءت قرى فانوس وفرقص وأصلان لتحافظ على نفس نسب المشاركة في الجولة الأولي.

بينما انخفضت نسبة المشاركة بشكل يكاد يصل لدرجة المقاطعة في قرية قصر رشوان نظرا لسقوط ابن القرية، المرشح كريم عبد الوهاب، من الجولة الأولي، بينما شهدت قريتي دار السلام والجمهورية حضورا منخفضا لانتماء عناصر كثيرة من أهالي القريتين إلى جماعة الإخوان المسلمين، الذين أعلنوا مقاطعتهم للانتخابات منذ بدايتها.

ويرى مراقبون أن غدا سيشهد حضورا كثيفا، وستحتدم المنافسة بين المرشحين الأربعة لنيل مقعدي الدائرةوالدخول لمجلس النواب.