محكمة دمنهور تقضى بحبس قياديين بالإخوان بتهمه تعذيب ثلاثة طلاب داخل مقر الجماعة بالبحيرة

محكمة دمنهور تقضى بحبس قياديين بالإخوان بتهمه تعذيب ثلاثة طلاب داخل مقر الجماعة بالبحيرة
كتب -

دمنهور- محمود السعيد:

قضت محكمه جنايات دمنهور برئاسه المستشار إبراهيم أحمد مرسى بحبس القياديين بجماعة الإخوان بالبحيرة ” مصطفى رشدى الخولى ” بالسجن 10 سنوات غيابياً ، وكذلك بمعاقبة المتهم ” محمد عبد الراضى صالح ” بالسجن 3 سنوات حضورياً فى القضية رقم 22665 جنايات كلى وسط دمنهور لاتهامهم بتعذيب ثلاثه طلاب داخل مقر الجماعة بمدينة دمنهور وذلك خلال الاحتجاجات التي شهدتها المدينة في نوفمبر من العام قبل الماضى، للتنديد بالإعلان الدستوري المكمل.

وكان الطلاب مصطفى صقر ومحمد منصور ومحمود شاهين قد اتهموا القياديين بتعذيبهم والاعتداء عليهما داخل مقر الجماعة، باستخدام الصواعق الكهربائية. وسبق للطلاب الثلاثة أن دخلوا في إضراب مفتوح عن الطعام فى عهد الرئيس المعزول محمد مرسى ، أمام مكتب المحامي العام لنيابات وسط دمنهور الأسبق احتجاجًا على قراره بعدم إحالة قضيتهم إلى المحكمة بشكل سريع.