محطات قطار أبو قير بالإسكندرية تشكو الإهمال وسطوة البلطجية

محطات قطار أبو قير بالإسكندرية تشكو الإهمال وسطوة البلطجية
كتب -

الإسكندرية-عمرو أنور :

تحولت بعض محاطات خط قطار أبو قير، الرابط بين محطة مصر وأبو قير شرقى الإسكندرية، إلى ما يشبه المناطق العشوائية، لاسيما ليلاً، حيث ينتشر بها القمامة، وصارت وكرًا للبلطجية وتجار المخدرات مع غياب الإضاءة الليلية.

محطتي الإصلاح والمنتزة، تعرضتا للإهمال الشديد، رغم أهميتهما السياحية، حيث تعتبر الأولى محطة السياحة القريبة من شاطىء المعمورة والذى يضم عدد من الكبائن والشاليهات لصفوة المجتمع، كما تضم المعمورة استراحة رئاسة الجمهورية وقصر  الملك حسين كامل، الواقع فى عرض البحر، بينما تضم محطة المنتزة قصر المنتزه التاريخى والذى بناه الملك فاروق وظل متواجدا ومحاطا بسور كبير.

وقال إبراهيم حسب النبى، عامل بحديقة المنتزه، إن محطة المنتزة لا يوجد بها إنارة وتتحول ليلاً إلى وكر للبلطجية؛ حيث شهدت الأيام الماضية عدة حوادث خطف شنط من بعض الفتيات. 

وأضاف أن محطة الإصلاح، هى الأخرى، تتحول ليلاً إلى وكر لأطفال  الشوارع الذين يتعاطون المخدرات بعيدًا عن أعين رجال الأمن.

من  جانبه علق العقيد سامح حفينا، بشرطة النقل والمواصلات، قائلاً: “إن أفراد شرطة النقل والمواصلات ينتشرون داخل كافة محطات قطار أبو قير ويلاحقون أى مشتبه به حال تواجده بالمحطة”، مضيفا أن الإهمال الذى يسيطر على المحطات ليس من قبل شرطة النقل والمواصلات ولكنه مهمة هيئة سكك حديد مصر.

وأكد المهندس حامد زارع ، مدير خط أبو قير أن الهيئة بصدد تطوير عدد من محطات خط أبو قير خلال الأشهر القادمة، وجارى اعتماد الميزانية المخصصة لذلك.