محافظ سوهاج يشهد انطلاق الدورة السابعة لبرنامج الغذاء من أجل التعليم

محافظ سوهاج يشهد انطلاق الدورة السابعة لبرنامج الغذاء من أجل التعليم
كتب -

آيات ياسين – سوهاج:

شهد محمود عتيق، محافظ سوهاج، ظهر اليوم الخميس، مؤتمرا صحفيا بديوان المحافظة على هامش انطلاق الدورة السابعة من برنامج “الغذاء من أجل التعليم” (طموح)، الذي اطلقته شركة بيبسكو في مصر منذ عام 2007م كجزء من برنامج المسؤولية المجتمعية للشركة.

حضر المؤتمر أحمد الشيخ، مدير عام شركة بيبسيكو شمال شرق أفريقيا، وأمانى جمال الدين، وثريا أبو السعود، ممثلين عن برنامج الغذاء العالمي، ونادية موسى، وكيل وزارة التربية والتعليم بسوهاج.

وقال الشيخ خلال تفقده والوفد المرافق له عددا من المدارس المجتمعية بمدينتى جهينة وساقلتة، إنه رغم من تواضع الإمكانات بالمدارس إلا أن مستوى التعليم بهذه المدارس عال، ومستوى ذكاء التلاميذ مرتفع، مشيرا إلى أن الشركة ستقوم بترميم 40 مدرسة بسوهاج و40 أخرى بأسيوط, وأن برنامج “طموح” تم تصميمه من خلال الشركة لتوفير التعليم للأطفال وتقديم الدعم لهم ليصبحوا قادة المستقبل ويشاركوا فى بناء وتنمية المجتمع, وأن مبادرة طموح نجحت هذا العام فى تقديم مساهمة بحوالى 200 ألف دولار لبرنامج الغذاء من أجل التعليم ليصل إجمالى المساهمات منذ عام 2007 م وحتى الآن إلى حوالى مليون و650 ألف دولار أي ما يعادل 12 مليون جنيه مصري.

وقال اللواء محمود عتيق إن المحافظة قامت باستغلال وتطبيق فكرة برنامج “طموح” فى مجال محو الأمية بالتعاون مع بنك الطعام والقوات المسلحة لتوفير 5000 كرتونة مواد غذائية ومحو أمية قريتين من قرى المحافظة، مؤكدا على أن التعليم هو حجر الأساس فى أي مجتمع، وأنه هو السبيل الوحيد لارتقاء المجتمع فالجهل هو سبب المرض والفقر.

يذكر أن البرنامج يستهدف تمكين الأطفال والاهتمام بقضاياهم فى التعليم والغذاء ومواجهة الجوع بالتعاون مع برنامج الغذاء العالمى التابع للأمم المتحدة, وبدأ المشروع بتغطية 82 مدرسة سنويا من مدارس الفصل الواحد، وتمت إضافة 40 مدرسة أخرى فى عام 2011 م بالتعاون مع مؤسسة مصر الخير بقرى مراكز “ساقلته وجهينة ودار السلام ” بمحافظة سوهاج، إضافة إلى مراكز أخرى بمحافظة أسيوط، وفى عام 2014 م، أضاف البرنامج 100 مدرسة أخرى ليصل إجمالى المستفيدين فى العام الواحد إلى حوالى 7 آلاف و650 طفلا, ليصل عدد المستفيدين من البرنامج منذ بدايته وحتى الآن إلى 34 ألفا و250 طالبا وحوالى 171 ألفا من أسر الطلاب من خلال تنفيذ البرنامج فى 225 مدرسة.