محافظ بورسعيد ينعى شهداء الحدود في الوادي الجديد ويؤكد الحادث لن ينال من عزيمة رجال القوات المسلحة

محافظ بورسعيد ينعى شهداء الحدود في الوادي الجديد ويؤكد الحادث لن ينال من عزيمة رجال القوات المسلحة
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني:

نعى اللواء سماح قنديل محافظ بورسعيد، اليوم السبت ،  بالنيابة عن شعب المدينة الباسلة شهداء القوات المسلحة من قوات حرس الحدود والذين لقوا ربهم نتيجة الحادث الإجرامي الغادر الذي تعرضت له قوة حرس الحدود بمدينة الفرافرة بمحافظة الوادي الجديد، مما أسفر عن استشهاد 21 فردًا من أبطال قوات حرس الحدود، بعد تعرضهم لهجوم غادر من عناصر اجرامية.

وأكد محافظ بورسعيد  خلال بيان إعلامي لمحافظة بورسعيد “أن شهداء حرس الحدود الأبرار قد نالوا الشهادة وهم يقومون بواجبهم في حماية حدود الوطن ضد كل من أراد سوءً بمصر من مهربين ومخربين ومتسللين يسعون إلى زعزعة أمن واستقرار البلاد.

وأضاف المحافظ خلال الباين “أن هؤلاء المجرمين المعتدين لم يراعوا حرمة الدماء في شهر رمضان مؤكدا أن رجال القوات المسلحة نالوا الشهادة رافعي رءوسهم وهي سمة كل جندي مصري لا يعرف سوى الانتصار أو الموت دون ذلك، مقدما العزاء لكل قيادات القوات المسلحة وأفراد وعناصر قوات حرس الحدود، وأسر الشهداء.مشيرا بان هذا الحادث لن ينال من عزيمة رجال القوات المسلحة البواسل، ولن يثنيهم عن الدفاع عن الحدود في كل مكان