محافظ الشرقية يقرر إنشاء متحف لتخليد ذكرى التلاميذ الشهداء في مجرزة بحر البقر

محافظ الشرقية يقرر إنشاء متحف لتخليد ذكرى التلاميذ الشهداء في مجرزة بحر البقر
كتب -

صورة أرشيفية للتلاميذ المصابين في مجزرة بحر البقر 

الشرقية – عادل القاضي:

كلف الدكتور سعيد عبد العزيز، محافظ الشرقية، رئيس مدينة الحسينية التفاوض مع أصحاب المنزل الموجود به متعلقات التلاميذ الشهداء في “مجرزة بحر البقر” لإخلائه من أجل تحويله إلى متحف يخلد ذكرى ضحايا العدوان الإسرائيلي على المدرسة في عام 1970. 

وقد اعطى المحافظ مهلة 15 يوما للانتهاء من تجهيز هذا المتحف. 

ووقعت “مجرزة بحر البقر” في 8 أبريل عام 1970، خلال حرب الاستنزاف، حيث قصفت طائرات الفانتوم الإسرائيلية مدرسة بحر البقر المشتركة، مما أدى إلى مقتل 30 تلميذا وإصابة 50 آخرين من تلاميذ المدرسة البالغ عددهم 130 تلميذا. أما المدرسة فقد جرى تدميرها بالكامل. 

وكان محافظ الشرقية قد شارك أهالي قرية بحر البقر أمس الثلاثاء في فعاليات إحياء الذكرى الأربعة والأربعين لمذبحة المدرسة. ووضع المحافظ إكليلاً من الزهور على قبور التلاميذ الشهداء.