محافظ الشرقية تجميل مدينة الزقازيق لجذب الاستثمار ويعود بالفائدة علي القرى المحرومة

محافظ الشرقية تجميل مدينة الزقازيق لجذب الاستثمار ويعود بالفائدة علي القرى المحرومة
كتب -

الشرقية-عادل القاضي:

قال الدكتور سعيد عبد العزيز محافظ الشرقية أن الهدف من تجميل مدينة الزقازيق يأتي لجذب المستثمرين العرب والأجانب ولمستفيد منها جميع موطني المحافظة وتعود بالفائدة علي القرى الأكثر فقراُ.

وأضاف عبد العزيز أن ما يجرى الآن على أرض المحافظة من تطوير وتجميل لبعض المناطق الحيوية والهامة خصوصاً فى مدينة الزقازيق العريقة ما هو إلا خطة تجميل عامة لمحافظة الشرقية ذات الحضارة العريقة، أما خطة تجميل بعض المناطق بمدينة الزقازيق ومن ضمنها ( كوبري المحافظة – شارع الكورنيش).

قال عبد العزيز في تصريح صحفي أن هذا التجميل والتطوير من شأنه أن يرفع قيمة كل أصل من الأصول المملوكة للمحافظة بأضعاف قيمتها الحالية وإنه يهدف من وراء ذلك توفير وزيادة الموارد المالية للمحافظة لتلبية الاحتياجات الأساسية من الموارد الذاتية لأهالي القرى والنجوع المحرومة من أدنى متطلبات الحياة الكريمة وحتى لا يشعر أهالي هذه القرى أنهم خرجوا من خريطة الاهتمام العام ، وأضاف المحافظ أن الزيادة التي تحقق من منحة الأصول الناتجة عن عمليات التجميل سوف يتم استخدامها فى تلبية احتياجات المناطق المحرومة .

وحول تجميل بعض المناطق فى مدينة الزقازيق دون النظر للقرى الأكثر احتياجاً، وتوجيه هذة المبالغ التي خصصت للصرف على المناطق الفقيرة والمحرومة ، قال أن عمليات التجميل والرصف للطرق الرئيسية الهدف منها خلق عنصر قوى لجذب المستثمرين المصريين والعرب للمشروعات المطروحة بمحافظة الشرقية في مجالات ( السياحة – الصناعة – الزراعة وغيرها)