محافظ البحيرة يشهد جلسة صلح بين عائلتين بالدلنجات

محافظ البحيرة يشهد جلسة صلح بين عائلتين بالدلنجات
كتب -

البحيرة-محمود السعيد:

شهد اللواء مصطفى هدهود، محافظ البحيرة، واللواء محمد حبيب، مساعد وزير الداخلية لقطاع غرب الدلتا، واللواء محمد طاحون، مدير أمن البحيرة، وعدد كبير من الحكماء والمحكمين وعقلاء وعمد ومشايخ العائلات والقبائل بالمحافظة، جلسة الصلح العرفية بين عائلتى؛ البراهمة ودغار، بقرية البستان، مركز الدلنجات، والتى أسفرت عن الصلح بين العائلتين، اللتان تشهد العلاقة بينهما خصومة تأرية.

تم خلال جلسة الصلح، تراضى الطرفين، وتنازل كل منهما عن حقوقه تجاه الآخر، وتم قراءة الفاتحة والتصافح بين كبار العائلتين، وسط جو ساده الحب والوفاق.

من جانبه، شدد اللواء مصطفى هدهود، محافظ البحيرة، على ضرورة نبذ الخلافات وأسباب الفرقة بين العائلات، مشيرا إلى أن جميع الأديان السماوية تدعو وتحث على السلام، كما أشاد المحافظ بدور الحكماء والمحكمين داخل عائلات القرية فى لم الشمل وإنهاء أسباب الخلاف والخصومة بينهما، موضحا أن المصالحة تعد ركيزة أساسية من ركائز الأمن والاستقرار، داعيا الجميع إلى تضافر جهودهم للنهوض بمصرنا الحبيبة، والعبور بها من تلك المرحلة الحاسمة فى تاريخها.