محافظ البحيرة يتفقد تجربة التعليم المزدوج فى مصانع دمنهور

محافظ البحيرة يتفقد تجربة التعليم المزدوج فى مصانع دمنهور
كتب -

البحيرة – محمود السعيد:

دعا اللواء مصطفى هدهود، محافظ البحيرة، لشراكة بين كل الأطراف الحكومية والأهلية للمساهمة فى دعم الاقتصاد الوطنى بتوفير مزيد من فرص العمل للشباب، وتأهيلهم لسوق العمل.

ولفت هدهود، خلال جولته على عدد من المصانع بمدينة دمنهور بمحافظة البحيرة، والتى يطبيق فيها نظام” التعليم المزدوج” لطلبة المدارس الفنية بالبحيرة، إلى أن المشروع يضم 1500 طالب، يعملون في عدد من المصانع بمدن المحافظة، معظمها فى: دمنهور وكفر الدوار.

رافق محافظ البحيرة، خلال جولته، كل من الدكتور ابراهيم التداوى، وكيل وزارة التربيه والتعليم،  ودعاء قنديل، نائب رئيس الغرفة التجارية بالبحيرة، واللواء فتحى عبد الغنى، رئيس مدينة كفر الدوار، واللواء سيد عيسى رئيس مدينة دمنهور، وشملت الجولة مصانع: جولف للملابس الجاهزة، ونور العيون للمفروشات، وجي ستار للملابس الجاهزة، وبيوتي روز للملابس الجاهزة.

وأوضحت دعاء قنديل، نائب رئيس الغرفة التجارية والمشرفة على المشروع، أن نظام التعليم المزدوج هو نظام مستحدث لطلاب المدارس الفنية، يتواجد من خلاله الطالب لمدة يومين فقط بالمدرسة، على أن يقوم بالعمل في أحد المصانع لمدة أربعة أيام؛ ليكتسب من خلال عمله الخبرات اللازمة له لإتقان ما يدرس له نظرياً في المدرسة؛ ويحصل الطالب أيضأ على مكافأة أسبوعية مقدارها 100 جنيه.

 ولفتت، قنديل، إلى أن هذا النظام  يعود بالنفع المادي على الطالب، كما يوفر عمالة جيدة ومدربة لأصحاب المصانع، وفي نهاية فترة التدريب يخرج المنتج النهائي، وهو الطالب على أعلى مستوى من المهارة والحرفية؛ نظراً لأنه تعلم المبادئ النظرية وفي نفس الوقت اكتسب خبرات عملية مباشرة من خلال عمله بالمصنع.