محافظ أسوان يرحب بجهود جمعيات أهلية في احتواء آثار عنف “الدابودية و”بني هلال”

محافظ أسوان يرحب بجهود جمعيات أهلية في احتواء آثار عنف “الدابودية و”بني هلال”
كتب -

أسوان- هناء محمد الخطيب: 

طالب محافظ أسوان مصطفى يسرى من الجمعيات الأهلية الراغبة فى تقديم الدعم للأسر المتضررة من أحداث العنف الدامية التي جرت هذا الشهر بين قبيلتى الدابودية وبنى هلال، بضرورة الرجوع إلى لجنة المصالحة من أجل توحيد الجهود لتحقيق السلم الاجتماعي بين طرفي النزاع. 

وأشار المحافظ في بيان أمس الثلاثاء إلى استمرار أعمال ترميم المنازل والمحال المتضررة من الأحداث من خلال إحدى الشركات التابعة لوزارة الأوقاف علي نفقة الوزارة. 

وجاءت تصريحات محافظ أسوان على خلفية إعلان بعض الجمعيات بتنظيم حملات بهدف المشاركة في تخفيف آثار أحداث العنف التي جرت في المحافظة. 

وكانت محافظة أسوان قد شهدت أوائل هذا الشهر اشتباكات عنيفة بين قبيلتي الدابودية وبنى هلال مما أدى إلى مقتل نحو 26 شخصا وإصابة العشرات. 

ولعب الأمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الجامع الأزهر، و محمد مختار جمعة وزير الأوقاف علاوة على قيادات قبلية أخرى من خارج المحافظة دورا كبيرا في وقف أعمال العنف بين القبيلتين. 

وشكل محافظ أسوان لجنة للمصالحة برئاسة الدكتور منصور كباش رئيس جامعة أسوان من أجل تحقيق المصالحة بين الطرفين.