محافظ أسوان يتوعد بإحالة المسؤولين المقصرين للنائب العام

محافظ أسوان يتوعد بإحالة المسؤولين المقصرين للنائب العام
كتب -

أسوان – هناء محمد الخطيب:

توعد مصطفى يسرى، محافظ أسوان بإحالة كل مسؤول حكومى يتسبب فى: أى طفح للصرف الصحى، أو كسر لمواسير مياه الشرب، أو لشبكات الكهرباء، أو الاتصالات، بعد الانتهاء من أعمال رصف الشوارع والطرق، إلى النيابة العامة بتهمة إهدار المال العام والإهمال المتعمد.

وشدد، يسرى، أثناء اجتماع المجلس التنفيذى للمحافظة برئاسته على ضرورة الإنتهاء، سريعا، من الأعمال الجارية؛ سواء أكانت للخطة الاستثمارية أو العاجلة؛ قبل نهاية السنة المالية في يونيو القادم، حيث وصلت نسبة تنفيذ الخطة الاستثمارية الموحدة إلى 73 %، من إجمالي اعتمادات 71.4 مليون جنيه، شاملة مد وتدعيم شبكات الكهرباء والإنارة العامة، ورصف الطرق، ومعدات النظافة، والمرور، والحماية المدنية، وتغطية ترع: دراو، والحربياب، ومصارف: بنبان والمنصورية، والسيل، إلى جانب سرعة إنهاء مراسى: جزيرة أسوان، وسهيل، وتطوير مرسى مدينة السباعية، علاوة علي إنهاء المخططات التفصيلية للمدن، وإنشاء كوبرى علي ترعة كاسل بكوم امبو، بالإضافة إلى تطوير مستشفى كوم امبو، بتكلفة 5 مليون جنيه، ومستشفي نصر النوبة بـ 16 مليون جنيه، وأيضاً اعتماد 15.7 مليون جنيه لصيانة المنشآت والمعدات بالمدارس الفنية، و1.6 مليون جنيه، للمستلزمات وتطوير أداء العملية التعليمية.

ونبه، يسرى، على سرعة إنهاء أعمال رصف الطرق بمدينة أسوان، حيث بلغت نسبة التنفيذ 63 %، من اعتمادات 15 مليون جنيه، و 72 % في كوم أمبو، من اعتمادات 6.7 مليون جنيه، و 65 % فى أدفو، من اعتمادات 6.3 مليون جنيه، و 62 % فى دراو، من اعتمادات 7.2 مليون جنيه.

كما توعد المحافظ بتحرير مخالفات لشركتى مياه الشرب والصرف الصحي في حالة ترك ناتج التطهير للشبكات بجوانب الطرق، مشدداً على مسؤولى المرور بضرورة تكثيف الحملات المرورية لإعادة الانضباط وتسهيل الحركة في الشوارع الرئيسية، بما يتواكب مع إعادة تخطيط المسارات المرورية بالشكل الذى يقضى علي الاختناقات المرورية، وخاصة فى شوارع: شرق البندر، وعباس فريد، والحدادين، وخلف المحطة.

 وأوضح يسرى بأنه جارى إعادة تطوير شارع صلاح الدين، وفيله، والكورنيش وطريقى: السادات وكسر الحجر، وميدان الجيش، بما يستوعب الكثافة المرورية، كما أنه تم تكليف مديرية الطرق والوحدة المحلية بوضع تصور لفتح محاور وشوارع جديدة موازية لطريقى كورنيش النيل والسادات لنفس الغرض.

وقرر المحافظ أسوان تغليظ العقوبة الخاصة بمخالفة الحمولة الزائدة عن المقرر بالنسبة لسيارات النقل الثقيل التي يتم ضبطها داخل شوارع وطرق مدينة أسوان، وهو مما يتسبب في إتلاف شبكات المرافق الأساسية، وبالتالى تكرار حدوث الطفح وتكسير هذه الطرق.

وطالب، يسرى، مسؤولى التموين بتشديد الرقابة علي محطات الوقود، والمتابعة مع وزارة البترول لضمان توافر حصص المحافظة من كميات السولار والبنزين، بكافة محطات الوقود، والبالغ عددها 58 محطة علي مستوى المحافظة، للقضاء أول بأول على أى محاولات لخلق سوق سوداء، علي أن يتوازى ذلك مع مراقبة الأسعار بالنسبة للسلع الاساسية المدعمة وتوافرها بشكل دائم في المجمعات الاستهلاكية، وأيضاً مراقبة انتظام توزيع أنابيب البوتاجاز.

ووجه محافظ أسوان مسؤولى الصحة باستكمال تطوير مستشفيات التكامل، وخاصة بعد الانتهاء من تطوير مستشفى غرب أسوان، بتكلفة 3 مليون جنيه، ومدها بكافة الأجهزة الطبية والكوادر البشرية المؤهلة.