محافظة الجيزة تستعين بالقطاع الخاص لمواجهة إضراب عمال النظافة… ومسئول: الإضراب ورائه ”محرضين”

محافظة الجيزة تستعين بالقطاع الخاص لمواجهة إضراب عمال النظافة… ومسئول: الإضراب ورائه ”محرضين”
كتب -

كتب: ولاد البلد

اتخذت محافظة الجيزة إجراءات عاجلة لمواجهة إضراب عمال هيئة نظافة وتجميل الجيزة، الذى بدء أمس للمطالبة بالحد الأدنى للأجور دون اقتطاع المكافآت والحوافز والجهود التي يحصلون عليها.

 وقال الدكتور على عبد الرحمن محافظ الجيزة فى تصريحات له يوم الأربعاء إنه تم تكليف رؤساء الأحياء بالاستعانة بالمتعهدين وعمال القطاع الخاص وبذل مجهودات إضافية لرفع المخلفات والقمامة من الشوارع .

 وأضاف المحافظ أنه تم توفير التمويل اللازم للأحياء للقيام بما يلزم لنظافة الشوارع لأن المواطن ليس له ذنب وكل ما يحتاجه هو نظافة الشارع.

 وأكد أن المحافظة ليست طرفاً فى موضوع تطبيق الحد الأدنى للأجور والخاص بوزارة المالية وأن الخلاف حول كيفية تطبيقه هى أمور تخص الوزارة وشروط تنفيذه.

وناشد عبد الرحمن أصحاب المحلات القيام بنظيف الشارع أمام محلاتهم وتعاونهم مع المحافظة خلال فترة الإضراب،وقال إنه يتقدم والقيادات التنفيذية بالمحافظة باعتذار للأهالي عن وجود أى قمامة بالشارع بسبب الإضراب.

وقال عبد الرحمن أنه يتقدم والقيادات التنقيذية بالمحافظة بإعتذار للأهالى عن وجود إى قمامة بالشارع بسبب الإضراب مناشداً أصحاب المحلات القيام بتظيف الشارع أمام محلاتهم وتعاونهم مع المحافظة خلال فترة الإضراب .

من جانبه قال مصدر مسئول بمحافظة الجيزة “إن إضراب العمال ورائه مجموعة من المحرضين الذين لا يريدون استقرارا لهذا البلد حيث قاموا بتحريض العمال على عدم العمل وعدم خروج المعدات من الجراجات متوعداً من وراء ذلك بإتخاذ كافة الإجراءات القانونية الرادعة حيالهم بتهمة التحريض على الأضراب وإجبار المعدات على عدم الخروج ويجرى حالياً التنسيق مع النيابة العامة لصدور قرارات بضبط وإحضار المحرضين على التظاهر والإضراب.”

وأشار المصدر في بيان عن محافظة الجيزة “الغريب فى الأمر أن هؤلاء المحرضين يتقاضون أجوراً تزيد عن الحد الأدنى وهو ما يؤكد أن الهدف هو تعطيل العمل فقط مشيراً إلى أن المحافظة لا تبخل على أبنائها الذين يثبتون جدية فى العمل ويؤدون أعمالهم بشرف وأمانة.”