مجلس عمداء جامعة بورسعيد يتضامن مع رئيسه رفضا لإقالته

مجلس عمداء جامعة بورسعيد يتضامن مع رئيسه رفضا لإقالته
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني:

أيد مجلس عمداء جامعة بورسعيد، اليوم الأربعاء، بقاء الدكتور، عماد عبد الجليل، رئيس الجامعة، في منصبه ورفض محاولات بعض أعضاء هيئة التدريس إقالته، والتضامن مع بيان رئيس الجامعة حول اعتصام قلة من أعضاء هيئة التدريس لإقالة، عبد الجليل.

كان مجلس العمداء، قد اجتمع اليوم، داخل قاعة مجلس كلية التمريض، برئاسة الأستاذ الدكتور، عماد يحيى عبدالجليل، رئيس جامعة بورسعيد، لمناقشة اعتصام أعضاء هيئة التدريس، بحضور كل من: الدكتورة، إيناس إبراهيم الشيخ، نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع، والدكتورة، مها زكريا عبدالرحمن، عميد كلية التربية النوعية، والدكتور ، محمد محمد الغندور، عميد كلية الهندسة، والدكتور ، سمير عبدالهادى عبدالمقصود، عميد كلية العلوم، والدكتورة، هدى عبدالحميد عبدالفتاح، عميد كلية التربية، والدكتور، ناجى محمد هلال، عميد كلية الآداب، والدكتورة، فاتن إبراهيم مزروع، عميد كلية التجارة، والدكتور، محمد عبدالحميد مطاوع، عميد كلية الطب، والدكتور، جمال حافظ أحمد مصطفى، عميد المعهد العالى للإدارة والحاسب الآلى، والدكتور، مجدى محسن محمد بهجت، عميد كلية التمريض، والدكتورة أمل محمد حسونة، عميد كلية رياض الأطفال.

وقرر المجلس، إصدار بيان بشأن اعتصام بعض أعضاء هيئة التدريس لإقالة رئيس الجامعة، حيث أكد تأييده، بإجماع الحضور، لما جاء فى بيان رئيس الجامعة بتاريخ الاثنين 17 مارس 2014، والذى تم نشره على موقع الجامعة، واستنكار المجلس لما حدث ويحدث من عدد قليل (حوالى 20 من أصل 4000) من قيادات و أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالجامعة؛ من إغلاق مبنى رئاسة الجامعة والطرق الخارجية المؤدية إلى البوابات بالقوة، وكذلك الإستقواء بأشخاص من خارج الجامعة ومحاولة الزج بالجامعة فى الصراعات السياسية وحالة الاستقطاب الموجودة خارج الجامعة.  

وأضاف المجلس، خلال اجتماعه، أنه يؤكد على تماسك أسرة الجامعة من قيادات وأعضاء هيئة تدريس وعاملين وطلاب ووقوفهم صفًا واحدًا خلف القيادة الحالية متمثلة فى الدكتور ، عماد يحيى عبد الجليل، رئيس الجامعة، بغرض استمرار انتظام العملية التعليمية والإدارية بالجامعة سعيًا إلى وصول الجامعة إلى مصاف الجامعات الكبرى.

كما وجه المجلس الشكر إلى جميع أعضاء أسرة الجامعة الذين لم يلتفتوا لمثل هذه الأعمال، وعلى استمرارهم فى الجهد والعطاء المتواصل رفعة للجامعة واستقرارها.

وأكد المجلس على استمراره فى تبنى جميع القضايا والمشكلات التى تهم جموع السادة أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم والعاملين والطلاب فى إطار القوانين واللوائح الخاصة بالجامعة والتى يتم رفعها وعرضها على رئيس الجامعة من خلال القنوات الشرعية وفى إطار الأعراف والتقاليد الجامعية التى ترسخت على مدار العقود.

يذكر أن أعضاء بهيئة التدريس بجامعة بورسعيد دخلوا فى اعتصام مفتوح صباح الأحد الماضي، للمطالبة بعزل رئيس الجامعة لانتمائه لجماعة “الإخوان المسلمون”، حسب وصفهم.