مباحث الإسكندرية :القتيلة القبطية قتلت أبناءها وإنتحرت وتبرعت بأموالها لكنيسة

مباحث الإسكندرية :القتيلة القبطية قتلت أبناءها وإنتحرت وتبرعت بأموالها لكنيسة
كتب -

 

الإسكندرية _عمرو انور:

كشفت أجهزة البحث الجنائى بمديرية أمن الإسكندرية،النقاب عن لغز العثور على جثة أم ملقاة من أعلى عقار وكذلك جثتى نجليها الطفلين في مسكنهم بالإسكندرية وقد تبين أن الأم هى من أقدمت علي قتل نجليها ثم انتحرت، عقب تبرعها بممتلكاتها لإحدى الكنائس. 

كان اللواء ناصر العبد مدير المباحث الجنائية بالإسكندرية قد تلقي بلاغ أول أمس، بسقوط سيدة من منزلها بشارع أنس بن مالك، وبالفحص تبين العثور علي جثة مريم ج.  33 عام،ملقاة في بدروم العقار، وبالصعود إلي شقتها، تبين العثور علي جثة الطفلين نادى سنة ومينا 11 سنة 

وتبين من معاينة جثتيهما، وجود قطع في شرايين اليد، مما أدى إلي نزيف حاد بالدورة الدموية، تسبب في وفاتهما. 

وتوصلت التحريات، إلي أن الأم هى  من إرتكب الواقعة، وعثر على بصماتها على السلاح المستخدم، كماعثر على وصية تركتها قبل انتحارها داخل أحد أدراج المنزل أقرت فيها بقتلها لنجليها، وتبرعها لكل ممتلكاتها لإحدى الكنائس فى منطقة 45 بالعصافرة 

وتبين أن الأم تعاني اضطرابات نفسية، وأنها سبق أن حاولت الانتحار وقتل نجليها عن طريق تسريب الغاز، ولكن منعها زوجها.