لجنة للتحقيق في إهمال المدارس بدمياط الجديدة استجابة لـ”ولاد البلد”

لجنة للتحقيق في إهمال المدارس بدمياط الجديدة استجابة لـ”ولاد البلد”
كتب -

دمياط- أحمد عبده:

أثار التقرير الذى نشرته “ولاد البلد” حول سوء حالة مجمع مدارس خالد بن الوليد بمدينة دمياط الجديدة، ردود فعل واسعة داخل مدينة دمياط، حيث قام مجلس أمناء المدينة برئاسة المحاسب أسامه حفيلة، بزيارة عدد من المدارس التي تضمنها التقرير والتي تشهد سوء حالة النظافة بها، وخصوصا مجمع مدارس خالد بن الوليد.

وبدأت اللجنة بزيارة لمجمع مدارس خالد بن الوليد، وتفقدت دورات المياه والمباني والفناء، حيث طالب رئيس مجلس مدينة دمياط المقاول المشرف على تنفيذ أحد المبانى، بسرعة الانتهاء من المبني ليستوعب الطلاب السوريين بالمدينة.

من جانبه وعد الدكتور سمير حسن، وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط، بتقديم كافة الدعم في حدود الإمكانيات المتاحة مناشدا مجلس الآباء والمعلمين بالتعاون من أجل تضافر كل الجهود لتوفير العمالة اللازمة للمدرسة.

واتفق أعضاء اللجنة المكونة من المهندس طارق السباعي، رئيس جهاز مدينة دمياط الجديدة، والمهندس محمد قصير الديل، نائب رئيس مجلس الأمناء، والمهندس محمد عبد الغنى، عضو المجلس، على دعم المدرسة من خلال إرسال شركة نظافة لتنظيف المدرسة من مباني وفناء ودورات مياه والحديقة، مع حث مجلس الأمناء من خلال الجهود الذاتية على التعاقد مع عمال صيانة والتأكيد على إدارة المدرسة بالتعاقد مع عاملين عن طريق الجمعيه التعاونية بالمدرسة بحيث يكون اختصاصهم دورات المياه.

ثم استكملت اللجنة زيارتها لمدرسة الدكتور أحمد زويل لبحث شكوى أولياء أمور التلاميذ من تحصيل جنيه من كل تلميذ يريد دخول دورة المياه، حيث أكدت إدارة المدرسة أنها قامت بتحويل العاملة للتحقيق بسبب إطلاقها مزحة “اللى مش هينضف دورى المية وراه هيدفع جنيه”.