كوم الشقافة قنبلة موقوتة من العقارات الأيلة للسقوط تهدد الإسكندرية

كوم الشقافة قنبلة موقوتة من العقارات الأيلة للسقوط تهدد الإسكندرية
كتب -

 

الإسكندرية _عمرو أنور:

 

كوم الشقافة منطقة شعبية سكندرية ،تقع خلف عامود السوارى ومقابر كتا كومب الأثرية التى تعود إلى  العهد الرومانى غير أن أيادى الإهمال قد حولتها غلى منطقة عشوائية تحيطها الفوضى من كل  إتجاه

وإنتشرت العقارات المخالفة الحديثة إلى جوار العقارات القديمة التى يرجع تاريخها لأكثر من 70 عاما الأمر الذى يهدد العقارات القديمة بكارثة الإنهيار بين عشية وضحاها ،محافظ الإسكندرية اللواء طارق مهدى رفض الرد على هاتفه المحمول لسؤاله حول المأساة التى يحياها سكان كوم الشقافة بين أفادات مصادر داخل حى غرب الإسكندرية أن منطقة كوم الشقافة بها ما يزيد عن 1000 عقار قديم يهدده شبح الإنهيار كل يوم ولم يصدر حى غرب سوى عشرات القرارات التى تطالب السكان بالترميم إلا أن السكان البسطاء لا يجدوا قوت يومهم حتى يجدوا الأموال التى يرمموا بها عقاراتهم القديمة المتهالكة

وقال على السيد أحد السكان أن البيوت القديمة لا تصلح للبنى أدمين والموت يهددنا كل يوم ولا بديل لنا ،مضيفا أن المحافظة لا تنظر إلى المكان من الأساس وتعتبره خارج الخريطة السكندرية كما أكد لنا أن الفوضى تحيط بالمنطقة حيث تنتشر القمامة وتنقطع الكهرباء كل يوم لأكثر من 5 ساعات متواصلة

وطالب سيد عبد الكريم ناشط سياسى سكندرىة محافظ الإسكندرية بسرعة التوجه لمنطقة كوم الشقافة قبل أن  يحصد الموت مئات الأرواح هناك