كشف غموض وفاة ربة منزل في قرية “فيشا سليم” بطنطا

كشف غموض وفاة ربة منزل في قرية “فيشا سليم” بطنطا
كتب -

طنطا – عبد الرحمن محمد:

كشفت مباحث مركز طنطا، بمحافظة الغربية، مساء الاثنين، غموض وفاة ربة منزل بقرية فيشا سليم التابعة لدائرة المركز، بعدما تبين قيام المتوفية بالصعود إلى شرفه منزلها، وإلقاء نفسها أرضا وحدوث إصابتها التي أودت بحياتها.

تعود الواقعة عندما تلقى مأمور مركز طنطا إخطارا من مستشفى طنطا الجامعي بوصول سمر.خ. (22سنة – ربة منزل) مقيمة بقرية فيشا سليم التابعة لدائرة المركز مصابه بهبوط حاد بالدورة الدموية والتنفسية ووفاتها، وبتوقيع الكشف الظاهري على الجثة تبين وجود كدمات وسحجات متعددة ويشتبه في وفاتها جنائيا، وقامت أسرتها باصطحاب الجثة والانصراف.

وفي وقت لاحق وردت إشارة من المستشفي تفيد قيام أسرتها بإحضار الجثة للمستشفى مرة أخرى وتم التحفظ عليها بمشرحة المستشفى.

وتوصلت تحريات الرائد سامي الرويني رئيس مباحث مركز طنطا ومعاونيه، من خلال أحد الشهود إلى قيام المتوفية بالصعود إلى شرفه منزلها وإلقاء نفسها أرضا وحدوث إصابتها التي أودت بحياتها.

وتحرر محضر رقم 27 أحوال مركز طنطا وإخطرت النيابة التي صرحت بدفن الجثة وتولت التحقيق.