كارثة جديدة.. إلقاء مخلفات مستشفى المنشاوي العام في ترعة القاصد بطنطا

كارثة جديدة.. إلقاء مخلفات مستشفى المنشاوي العام في ترعة القاصد بطنطا
كتب -

الغربية- عبد الرحمن محمد:

كشف بلاغ تقدم به عقيد جيش بالمعاش اليوم الخميس، لقسم شرطة ثان طنطا، عن كارثة بيئية جديدة، عندما شاهد المُبلغ أثناء ممارسته هواية صيد الأسماك بترعة القاصد، سيارة تابعة لمستشفى المنشاوي العام، تُلقي بمخلفاتها من أشلاء آدمية ومخلفات العمليات داخل الترعة التي تقوم بإمداد مدينة طنطا بالكامل بمياه الشرب.

وأفاد بيان أمني بأن العميد محمود أبوطالب، مأمور قسم ثان طنطا، تلقي بلاغًا من محمد بهي الدين، 55 سنة، عقيد جيش متقاعد، بمشاهدته سيارة تابعة لمستشفى المنشاوي العام بطنطا، تلقي المخلفات الطبية من أجزاء أدمية وأشلاء وخلاص حمل أمام مواسير المياه الموجودة فى محطة المرشحة أمام كافتيريا إخناتون.

وانتقل النقيب محمد الغول الضابط بوحدة مباحث القسم إلى محل الواقعة، وحرر محضر بالواقعة قيّد برقم 7470 إدارى ثان طنطا، وأخطرت النيابة العامة لتولي التحقيق.

يشار إلى أن مستشفى المنشاوي العام بطنطا شهدت مؤخرًا العديد من المهازل الطبيبة، وكان آخرها استئصال جزء كبير من معدة فتاة في العقد الثانى من العمر، بعد نسيان فوطة داخل بطنها أثناء إجراء جراحة، علاوة على الإهمال الطبي الذي يضرب كل شبر في المستشفى وخاصة بعد أن رفضت المستشفى  دخول حالة حرجة لسيدة فى العقد الخامس من عمرها مما أدى إلى بتر ساقها فى إحدى المستشفيات الخاصة.