قيادي سابق بحزب الوسط بورسعيد : مظاهر عودة الدولة أمر مبشر للغاية

قيادي سابق بحزب الوسط  بورسعيد : مظاهر عودة الدولة أمر مبشر للغاية
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني:

قال رشيد عوض ،القيادي السابق بحزب الوسط ببورسعيد ، أن مظاهر بداية عودة الدولة التي بدأنا نلاحظها أمر مبشر للغاية ، مطالبا بأن يتم تطبيق القانون علي الجميع بدون استثناء ومراقبة ومتابعة منفذي القانون و معاقبة المتجاوزين في تطبيقه .

وأضاف عوض أتمناه أن يتم رفع الظلم عن كل من ظلم ، حتى يتم تلاحم المواطنين مع مؤسسات الدولة لاستكمال عودة الدولة، مؤكدا بأن التحقيق مع رئيس هيئة ميناء بورسعيد شئ جيد في حد ذاته بعد عملية القبض علية .

وأستكمل رشيد قائلا “إنني لم أشيد بالحياة الديمقراطية ولا حقوق الإنسان”، وذلك بسب عودة رموز الحزب الوطني للحياة السياسية والتي كانت بدايتها بتواجد رئيس اللجنة التأسيسية لدستور المصري عمرو موسي في تأسيسية الدستور لسنة  2012  .